REVISTA FUTURO SAHARA, LA PRIMERA REVISTA LIBRE E INDEPENDIENTE EN SAHARA OCCIDENTAL

REVISTA FUTURO SAHARA, LA PRIMERA REVISTA LIBRE E INDEPENDIENTE EN SAHARA OCCIDENTAL

تحقيق خاص بمجلة المستقبل الصحراوي عن منطقة لكويرة المحررة

مقالات

احوال الطقس بالعيون المحتلة

احوال الطقس بمخيمات اللاجئين الصحراويين

المتواجدون الآن في الموقع

المستقبل على الفيسبوك

بوعشرين اظفر

أرشيف الموقع

خريف الاستقالات، هل يمطر رعود تغيير في النظام الصحراوي؟

كتب بواسطة : futurosahara on 23‏/08‏/2014 | السبت, أغسطس 23, 2014

يبدو ان ملامح الخريف تحمل نسمات رعود استقالات محتملة في ظل تململ العديد من اطارات الدولة الصحراوية من الوضع الذي تؤول اليه الامور يوما بعد يوم . خريف "لحمادة " قبل ان يمطر سحب بدأ باستقالة احد اطارات الدولة الصحراوية الذي يدور حوله الكثير من اللغط سيما بعد عودته من سنوات "فقايع" طويلة قضى معظمها خارج البلاد قبل ان يعود متوج بدكتوراه في العلاقات الدولية اهلته في نظر الحاكم الفعلي للقصر الاصفر كي يقلده وسام مسؤولية ادارة مركز الساقية الحمراء ووداي الذهب للدراسات الاستراتيجية، وهو مركز لازال رغم استقالة الرجل يثير العديد من التساؤلات في اوساط النخب المثقفة، في ظل غياب اي اثر له، فقط مركز يسمع ولايرى، عدى محاضرات حول الاسلام السياسي يلقيها مديره بين الفترة والاخرى قبل ان يطل عبر وسائل الاعلام المختلفة في تصريحات متناقضة، احيانا بين تصريحه لوسائل اعلام العدو ان الديمقراطية في الحركات التحررية هي مجرد نوع من الترف وان الشعب في غنى عنه، وبين تصريحاته الاخيرة لوسائل اعلام مستقلة صحراوية عن تغول بعض القادة في صلاحياتهم، وضعف الارادة السياسية لدى صانع القرار في الدولة الصحراوية في احداث الاصلاح المطلوب، وهي تصريحات راى فيها البعض خروج عن سرب المصفقين للحاكم الفعلي .
لتأتي إستقالة الرجل المثقف والديبلوماسي السابق كي تضيف المزيد من اللغط لما يدور حوله، وتبدو الاسباب التي صاغها الرجل للاستقالة مؤشر واضح على قوة المعارك التي خاضها الرجل مع رفقاء الكرسي ء حول جدوى مركزه والهدف المرجو منه، قبل ان يرمي المنشفة ليترك الكلام الكثير حول المركز يطول ويطول. فهل كان الرجل يدرك حجم المخاطر التي ستعترض مشروعه؟، ام انه وقع في فخ الآماني الكاذبة لصناع القرار كي يعود من منفاه الاختياري في كندا؟.
 إستقالة مدير مركز الساقية الحمراء ووداي الذهب للدراسات الاستراتيجية تفتتح موسم اجتماعي جديد مقبل قد يحمل الكثير من المفاجئات وتبعث رسالة للملاحظين ان النيران الصديقة داخل بيت القيادة الصحراوية تاكل أخصر القضية وتزيد يابس المكاسب المحققة، والضحية في كل ذلك القضية المعلقة بين "فقايع" الاطارات وارادة الزعيم في لجم افواه "المفقوعين " بتعيينات وهمية من قبيل مدير او امين عام او ممثل.
ومع ان الاستقالة اسلوب حضاري لكنه في عرف رئيس الدولة الصحراوية تمرد يقترب من الخيانة، وهو ماحذى بالعديد من الاطارات التي اعلنت استقالاتها بالتراجع ومحاولة ايهام الراي العام انها مجرد تسريبات صحفية لااساس لها من الصحة، مثلما حدث مع وزير التعاون السابق والوزير المكلف بامريكا اللاتينية حاليا، وبعده الامين العام لوزارة الوظيف العمومي، فهل سيتراجع مدير مركز الساقية الحمراء عن الاستقالة بعد تدخلات وراء الابواب لشراء "افقايعوا"؟، ام ان الرجل المتعب من حروب التشكيك حول مركزه سيستمر في التمرد والتغريد خارج السرب؟، وهل سيكون خريف المخيم ماطرا ام فقط سحابة "فقايع" عابرة .
السبت, أغسطس 23, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

تهديد سلامة اعضاء الوفد الصحراوي المعتصم بمطار الدارالبيضاء المغربية

اكد مراسل "ايكيب ميديا" من مطار الدار البيضاء المغربية ان وحدة من فرق التدخل السريع تحاصر 49 ناشطا صحراويا اعضاء وفد المناطق المحتلة المشارك في الجامعة الصيفية بولاية بومرداس بالجزائر .
واضافت المصادر بان اوامر اعطيت بالتدخل لارهاب اعضاء الوفد المعتصمين داخل المطار احتجاجا على مصادرة حاجياتهم واغراضهم الشخصية وكذا على اساءة معاملتهم من خلال الاذى اللفظي الذي كاله مسؤول امني بدرجة مراقب عام .
وفقدت هيئة التحرير بالفريق الاعلامي الصحراوي "ايكيب ميديا" الاتصال بمراسليها ضمن وفد المناطق المحتلة القادم من الجزائر والذي دخل اعتصاما احتجاجا على ما تعرض له سوء معاملة و مصادرة وثائق وحاجيات واغراض شخصية .
وكان مراسلو الفريق قد نبهوا من ان سلطات الاحتلال حاصرتهم بفرقة خاصة للتدخل السريع مسلحة بعصي و واقيات ، قبل ان تسمع صرخات وينقطع الاتصال .
السبت, أغسطس 23, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

حصار الوفد المشارك بالجامعة الصيفية بمطار مدينة الدار البيضاء المغربية

كتب بواسطة : futurosahara on 22‏/08‏/2014 | الجمعة, أغسطس 22, 2014

اقدمت الاجهزة الامنية المغربية  بمطار مدينة الدار البيضاء المغربية على محاصرة  الوفد الصحراوي القادم من  الجزائر و الذي شارك في أشغال الجامعة الصيفية  بمدينة بومرداس الجزائرية،  وتعريضه  لمعاملة حاطة من الكرامة الانسانية حيث تم استهداف اعضاء الوفد دون غيرهم من المسافرين باجراءات تفتيشية استثنائية لم تتوقف عند هذا بل تجاوزته الى عزلهم عن باقي المسافرين وحجزهم  بداخل مبنى المطار.
وكان وفد من المناطق المحتلةيتكون من مشاركين من مختلف مدن الصحراء الغربية وجنوب المغرب قد شارك باشغال  الجامعة الصيفية التي شهدتها مدينة بومرداس الجزائرية  في نسختها الخامسة .
وقد عززت القوى الامنية المغربية من تواجدها بداخل مبنى مطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدار البيضاء وافادت الانباء الواردة من هناك بحشد  تعزيزات لقوى التدخل السريع  بمحيط  المطار بالاضافة لمرافقه الداخلية مما ينذر بخطورة ما  يمكن ان تقدم عليه هذه القوات الامنية المغربية.
الجمعة, أغسطس 22, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ممثل جبهة البوليساريو بمقاطعة كناريا يستقبل من طرف عمدة لاسبالماس

 
كناريا الكبرى (21 غشت 2014) : استقبل اليوم السيد حمدي منصور ممثل جبهة البوليساريو بمقاطعة كناريا من طرف عمدة بلدية لاسبالماس السيد "خوان خوسي كردونا" المنتمي للحزب الشعبي الاسباني (الحزب الحاكم في اسبانيا)، وهو اول استقبال يحظي به  اثر تسلمه لمهامه الجديدة ، كمندوب على مستوى المقاطعة ، والذي شكل مناسبة لاطلاع المسؤول الكناري على اخر مستجدات القضية الصحراوية   وتطوراتها الايجابية على صعيد هيئة الامم المتحدة .
  السيد حمدي منصور اكد في عرضه  بان النزاع الصحراوي ـ المغربي مقبل  على مرحلة حاسمة، معللا قوله بالمنحى الذي سلكه الامين العام للامم المتحدة في تقريره لمجلس الامن الدولي اثناء معالجة هذه المسالة مأخرا،  عندما  وضع سقفا  زمنيا لتحقيق تقدم ما في المسار التفاوضي المتفق عليه  بين جبهة البوليساريو والمملكة المغربية، وفي حالة استمرار وضعية الجمود سوف يدعو مجلس الامن الدولي لمراجعة المسار برمته،  ويعتبر ذلك،  كما أضاف المندوب الصحراوي، اشارة واضحة لامتحاظ  الامين العام للامم المتحدة ومبعوثه الخاص السيد كريستوف روس من مماطلات الطرف المغربي وعدم جدته.
  وعلى الرغم من كل هذا التحذير، لاحظ المسؤول الصحراوي، أن المسؤولين المغاربة  لم يدركوا بعد ، فيما يبدو، أن المجتمع الدولي قد مل  مناوراتهم وألاعيبهم ، وقد عقد العزم على تطبيق مسلسل السلام الاممي ، الذي هو أصلا وجوهرا وماهية  استفتاء  لتقرير مصير الشعب الصحراوي. 
   خلال  اللقاء تم التطرق من جهة أخرى الى الوضعية الصعبة للاجئين في المخميات الصحراوية بسبب تقليص الدعم الانساني بشكل محسوس من طرف المانحين كانعكاس مباشر للازمة الاقتصادية، كما تم تناول الحالة الكارثية لحقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، حيث يتعرض المواطن الصحراوي الاعزل لشتى انواع التنكيل والاضطهاد والحرمان على يد دولة الاحتلال المغربية التي تضرب حصارا عسكريا واعلاميا على الاقليم وتعزله عن العالم الخارجي لارتكاب جرائمها وفضائعها النكراء.
   كما كانت علاقات التعاون والتضامن  بين الشعبين الصحراوي والكناري وسبل تمتينها من بين المواضيع التي تمت معالجتها،  وفي هذا السياق أعرب المسؤول الكناري عن اسفه البالغ لاستمرار مأساة الشعب الصحراوي وعن الامل في نهاية قريبة لهذا النزاع، ليعرب عن استعداده للقيام بكل ما من شأنه التخفيف من وقع تلك المأساة الانسانية.


الجمعة, أغسطس 22, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

مدينة لبريخا تقيم حفل وداع على شرف الأطفال الصحراويين رسل السلام

نظمت جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي والجالية الصحراوية في مدينة لبريخا بإشبيلية الاسبانية حفل وداع للأطفال الصحراويين في ختام برنامج هذه الصائفة قبل عودتهم إلى ذويهم في مخيمات اللاجئيين الصحراويين.
وفي مستهل الحفل الفني ألقت رئيسة جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي السيدة لاورا كلمة شكرت خلالها العائلات المستضيفة على حسن الضيافة والإستقبال وكذا الجالية الصحراوية على المشاركة في الأنشطة المتعلقة بالبرنامج الصيفي كما دعت سكان لبريخا للمساهمة الفعالة في توسيع نطاق المساعدة والدعم لقضية الشعب الصحراوي وقالت أن هؤلاء الأطفال يستحقون الكثير من ما حرمه منه الإحتلال فبلادهم الصحراء الغربية تزخر بالكثير يمكنهم الإستمتاع به كالبحر والإسطياف ودعت إلى الوقوف مع هؤلاء الأطفال لتحقيق أحلامهم وأهداف شعبهم.
وعلى هامش الحفل ألتقت المستقبل الصحراوي بالسيد نفعي حمدي أسويلم ممثل الجالية الصحراوية في مدينة لبريخا حيث أشاد بعمل الجمعية والجالية معاً كما قال أنهم يعملون تحت إطار واحد معروف بإسم كروبو صحرا من أجل الرفع من مستوى العمل وتقويته لتحقيق الأهداف المنشودة كما ذكر أن الجالية الصحراوية هنا تعمل الأن على إنشاء جمعية بإسم السلام للشعب الصحراوي وتعتزم تحقيق أهداف ومرامي تروم تحقيقها مستقبلا لأجل قضية الشعب الصحراوي وأكد أن الجالية قامت بدورها المنوط بها ومستمرة فيه كما أنها تحتفظ بعلاقات واسعة وموقرة لدى الهيئات والمؤسسات في مدينة لبريخا.
وقد شهد الحفل الفني تقديم أغاني وتنظيم وجبة عشاء على شرف المشاركين وتبادل الحضورالأراء والأفكار حول البرنامج وإجماع على مدى أهمية إستمرار هكذا نشاطات وتنويعها.
الجمعة, أغسطس 22, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

لكويرة جوهرة الاطلسي المنسية .. هل يمكنها ان تصبح الوجهة المفضلة للاجئين الصحراويين في فصل الصيف؟

تحقيق من اعداد : ناصر الصحراوي لمجلة المستقبل الصحراوي.
"اكوارة" كما سماها الإسبان عندما وطأت أقدامهم ساحل شبه جزيرة الرأس الأبيض , لكن للمنطقة أسم آخر له تاريخ هو "بير الذئب" و هي بئر مالحة تصلح للإبل فقط حفرها السكان الأوائل للمنطقة، وهذا المقال لن يتسع لذكر تاريخها. 

تقع منطقة لكويرة في منطقة جغرافية إستراتيجية تحدها ولاية أنواذيبو الموريتانية من الشرق، و من الغرب و الجنوب المحيط الأطلسي و من الشمال أقليم واد الذهب المحتل.
أنعم الله عليها بمناخ معتدل و رطب طوال السنة بمعدل 15 إلى 17 درجة في الشتاء و 18 إلى 23 درجة في الفصول الأخرى تقل فيها الأمطار كباقي المناطق الصحراوية.
 تمتلك شاطئ بطول 40 كم أو يزيد غني بالأسماك و بفعل عزلة المنطقة جلبت الكثير من الأحياء البحرية النادرة جعلت موطنها فيها مثل عجول البحر و أسود البحر المعرضة للانقراض، بالإضافة إلى أنواع أخرى ناهيك عن اصناف كثيرة من الطيور المهاجرة مثل أبو ملعقة و النورس و غيرها التي تصل الى المنطقة في الشتاء هربا من صقيع الشمال الأوروبي، يوجد أيضا بعض الذآب التي تقتات على سرطان البحر و بقايا أسماك نافقة.
أما في وسط الشريط الساحلي تطل مدينة لكويرة على هضبة مستوية مرتفعة عن سطح البحر . هي عبارة عن مدينة أشباح بعد ان كانت في السابق منتعشة قبل حرب الصحراء الغربية، لم يبقى فيها إلا شجيرات هنا و هناك و جدران تقاوم عوامل التعرية و التصحر، يبعد شاطئ المدينة عن الحدود الموريتانية بمسافة 7 كيلومترات و عن مدينة أنواذيبو بـ 15 كم.
تعرضت منطقة لكويرة لعزلة قل مثيلها بفعل وضعها القانوني المبهم , فبعد اتفاقية السلام التي بموجبها خرجت موريتانيا من حرب الصحراء الغربية و سلمت ولاية تيرس الغربية ما يعرف حاليا بواد الذهب على دفعات أبتداءا من 1979 و حتى 1981 لكن المغرب أنتهز الفرصة و أحتل كل منطقة تيرس و لم يبقي إلا لكويرة، التي رفضت موريتانيا الإنسحاب منها عام 1981، مع العلم أنها أعترفت في الإتفاقية على أن لكويرة أرض صحراوية , هذا ما جعل لكويرة الآن في وضع غريب لا هي صحراوية من حيث السيطرة ولا هي مغربية و لا هي موريتانية من حيث القوانين الدولية.
كما ظلت المنطقة معزولة تماما تحرسها فرقة من حرس الحدود و بعض الدرك الموريتاني قليلي العدد يتموقعون أساسا دخل المدينة و على الحدود مع المحتل المغربي.
أما وسط منطقة لكويرة وجنوبها هو عبارة عن سهول تتخللها هضاب على الشاطئ معزولة و بعيد عن عبث الإنسان.

كل هذا جعل من المنطقة مزارا للباحثين في علوم الأحياء البحرية , استقبلت زوار من فرنسا و إسبانيا و هولندا و ساعدت هولندا في تمويل المركز الموريتاني لبحوث المحيطات داخل الشطر الموريتاني من شبه الجزيرة , لكنه يعمل على كل الأحياء في شبه الجزيرة خصوصا المتواجد منها في منطقة لكويرة و الرأس الأبيض.
في الآونة الأخيرة لوحظ توافد كبير للمواطنين الصحراويين من مخيمات اللاجئين هربا من لهيب الحر في فصل الصيف و بالمقابل توافد أقاربهم من الدول الغربية للسلام على ذويهم , مما ينجم عنه تكاليف كثيرة من تأجير المنازل القليلة أصلا و الباهظة الثمن إن وجدت , جعل البعض ينظر إلى منطقة لكويرة القريبة جدا من أنواذيبو نظرة الاستغراب , حال لسان بعضهم يقول : لماذا نحن هنا عالة على بعض الأسر و لنا أرض واسعة و جميلة و باردة تغنينا و تقضي حاجتنا في فصل الصيف ؟ لماذا نحرم من المبيت فيها ولو لـ ليلة واحدة ؟ لماذا لم نسمع موقف واضح من الأطراف المعنية و أعني الحكومة الموريتانية و الصحراوية؟.
إذا كانت موريتانيا لا تريد ضمها كما هو واضح على الأرض , لا بنيات أنشأت و لا إستطان حدث , إذا ماذا تريد موريتانيا بها ؟؟.
ماذا لو سمحت موريتانيا للصحراويين بإستخدام بعض ألاراضي من شمال منطقة لكويرة بعيدا عن الجنوب المحمي كمستقر صيفي لهم وسمحت بأنشاء بنيات بسيطة على الهضاب المطلة على البحر , هل ينقص من سيطرة موريتانيا على المنطقة؟ , الجواب لا , بل سيجعل من حكومة ولد عبد العزيز خير معين للشعب الصحراوي الذي يعاني من ظروف صعبة بمخيمات اللاجئين الصحراويين.
هذا يستلزم منا طرح القضية على المعنيين بموريتانيا وبالجمهورية الصحراوية  للتوصل إلى حل يرضي الطرفين يراعي الجوانب الانسانية وبعيدا عن اي توظيف سياسي، فموريتانيا ليست سوى بلد جار وصديق ولن يعارض ما من شأنه ان يخفف من معاناة الشعب الصحراوي, وينطبق على علاقاتها مع الشعب الصحراوي المثل الحساني "أعظم بلا مفصل" فلكويرة ستظل تحت الحماية الموريتانية كما قالت حتى تستقل الصحراء الغربية.
ولنا أمل كبير في الوصل إلى حل لهذا الأشكال , و تطأ أقدامنا تلك الأرض البكر , سالمين و تكون لنا خيرا و لجيراننا و أخوتنا في أنواذيبو و ترجع لكويرة إلى ايام أزدهارها الغابر.

صور من منطقة لكويرة.




يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الجمعة, أغسطس 22, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الامين العام السابق لاتحاد الطلبة الصحراويين يوجه رسالة الى المشاركين في مؤتمر الاتحاد

في اتصال مع مجلة المستقبل الصحراوي وجه السيد معطلا محمد السالك، الامين العام السابق لاتحاد طلبة الساقية الحمراء وواد الذهب، رسالة الى المندوبين والوفود المشاركة في مؤتمر الاتحاد، ونوه الامين العام السابق بالدور الطلائعي للشريحة الطلابية في مسار الثورة الصحراوية وضرورة الحفاظ على البرامج المسطرة الهادفة الى تفعيل دور الاتحاد في الساحة الوطنية ومنها البرامج الخاصة بالفروع الطلابية، وتحديث برنامج الجامعة الصيفية. والعمل من اجل ضمان تواصل دائم بين اجيال الاتحاد ومن خلاله اجيال الثورة الصحراوية.  

في الصورة الامين العام السابق لاتحاد الطلبة اثناء اشرافه على برنامج الجامعة الصيفية ببلدة تفاريتي المحررة.
كما دعى المشاركين الى ضرورة الابتعاد عن كل ما من شأنه ان يسيء الى الرسالة النبيلة للطالب الصحراوي كاستخدام الاساليب القبلية البالية للوصول الى مناصب قيادية في الاتحاد، وهو اسلوب قد يبعد الاتحاد عن الرسالة التي تأسس من اجلها باعتباره منظمة شاملة لكل الطلبة الصحراويين. مع ضرورة الحرص على اختيار الشخص المناسب الذي يمكنه ان يصل بالاتحاد الى اهدافه المنشودة.
وتمنى الامين العام السابق النجاح والتوفيق للمؤتمر الطلابي وان تنعكس تلك النتائج على عمل الاتحاد في الساحتين الداخلية والخارجية مستقبلا.
يشار الى ان السيد معطلا محمد السالك هو ثالث امين عام لاتحاد الطلبة الصحراويين بعد السيدين : منصور عمر، ومحمد عبد الله مولود.
الجمعة, أغسطس 22, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

بعد سنوات من التشدق بحمل السلاح..هل اخلفت القيادة وعودها؟!

كتب بواسطة : futurosahara on 21‏/08‏/2014 | الخميس, أغسطس 21, 2014

تثير الرسالة الاخيرة التي بعثها رئيس الجمهورية الى الامين العام الاممي الكثير من علامات التعجب والاستفهام. فالرسالة تعد الاولى من نوعها التي يتحول فيها الطرف الصحراوي من طرف يهدد بالعودة الى الكفاح المسلح الى طرف يتوسل الهيئة الاممية حتى تمنع العدو المغربي من خرق وقف اطلاق النار الذي وقع عليه النظام الصحراوي ودون اي استشارة شعبية عام 1991.
فالرسالة تضمنت عبارات اقرب ماتكون الى الاستجداء من اجل التدخل الاممي لوضع حد لحالة الاستنفار المغربية في المناطق الصحراوية المحتلة، وهو مؤشر يؤكد ان الطرف الصحراوي لم يعد في يده اي وسيلة لوضع حد للتجاوزات المغربية باستثناء استجداء الهيئة الاممية. 
وجاء في مستهل رسالة الرئيس الصحراوي للامين العام الاممي "أتوجه إليكم بهذه الرسالة بصورة عاجلة لأنقل لكم بالغ قلقنا وانشغالنا إزاء تطورات خطيرة جداً تشهدتها الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية".

كما تحدث الرئيس عن إقدام الدولة المغربية على تجميع وحشد لجيشها، لا سابق له منذ توقيع وقف إطلاق النار بين الجيشين الصحراوي والمغربي في 6 سبتمبر .1991
اسلوب الرئيس الصحراوي في مخاطبة الامين العام الاممي يدل ان النظام الذي اهمل المؤسسة العسكرية متخوف من تكرار سيناريو خروج قوات الاحتلال المغربية الى خارج حدود جدار الذل والعار، مثلما حدث قبل سريان اتفاق وقف اطلاق النار عام 1991،  وهي الحادثة التي لم يرد عليها النظام الصحراوي انذاك بهدف نيل شهادة حسن النية من الهيئة الاممية، رغم ان القوات المغربية عملت على انتهاج سياسة التدمير الشامل التي مست منشأت في المناطق المحررة خاصة منطقة بئر لحلو.
رسالة الرئيس الى الامين العام الاممي هي دليل ملموس على الاخطاء الفادحة التي ارتكبها النظام الصحراوي بعد التوقيع على وقف اطلاق النار ومنها اضعاف المؤسسة العسكرية وتحويلها الى مؤسسة هامشية، تاركة المجال للوزارات السيادية الحديثة مثل "الثقافة والتعاون والهلال والتجهيز" وهي مؤسسات مطالبة بالدفاع عن التراب المحرر اذا ماتعرض لاي هجوم غادر من قبل قوات العدو المغربي.
المتابع لتطور الاحداث و الخطاب المتكرر و الممل للقيادة الصحراوية في السنوات الاخيرة يدرك مدى انحراف البوصلة القيادبة عن ترتيب بيت العسكر للاستعداد لواقع حرب يمكن ان تفرضه الظروف في اية لحظة، بل ان الواقع يقول و بمؤشرات جلية للعيان ان القيادة و رغم ما تقول في المناسبات الرسمية من إعادة إعتبار للمؤسسة العسكرية والحفاظ على جاهزيتها الى ان الواقع يقول عكس ذلك، بعد ان اصبح هدف القيادة هو الحفاظ على بنبة عسكرية بالحد الادنى من الامكانيات والتجهيز و ذلك لتلهية الشباب و الشعب عموما ، و انه لم تكن هناك نية ابدا في العودة الى الكفاح المسلح من طرف القيادة التي رأت في سنوات السلام "جنة اللجوء"، و ما رسالة الرئيس الاخيرة الا تعبيرا عن عجز كلي حتى في الخطاب الموجه للعدو و لو من باب رفع معنويات اهالينا بالمدن المحتلة... فهل اصبحنا فعلا نخاف مجرد الحديث عن الحرب؟؟؟...
رسالة الرئيس الاخيرة دليل على حالة الفشل التي وصل اليها النظام الصحراوي الذي اصبح عاجزا حتى عن اطلاق تهديداته الروتينية بالعودة للكفاح المسلح. وبذلك تحول الطرف الصحراوي من طرف يهدد الى طرف متخوف من العودة الى المواجهة العسكرية.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

بابا مصطفى السيد يعلن استقالته من رئاسة مركز الساقية الحمراء للدراسات الاستراتيجية

في اتصال هاتفي مع مجلة المستقبل الصحراوي اعلن الدكتور بابا مصطفى عن استقالته من منصب رئيس مركز الساقية الحمراء للدراسات الاستراتجية، وقال ان المركز انشئ من اجل اهداف محددة  في حقلين اساسيين داخليا و خارجيا، اذ حدد على المستوى الداخلي هدفين اساسيين هما:
ـ الرفع من مستوى الاطر عن طريق محاضرات وملتقيات دورية تعالج مواضيع عدة .
ـ رفع مستوى اداء المؤسسات من خلال اخضاعها لدراسات علمية، للوقوف على نقاط الضعف والقوة ومعالجة الاختلالات الحاصلة.
وعلى المستوى الحقل الخارجي: العمل على مستوى الخارج في ميادين تم تجاهلها في السابق هي مراكز ومعاهد الدراسات والجامعات.
و بعد المعارضة الشديدة اللهجة التي ابداها بعض المسؤوليين، ورفضهم القاطع بان تصبح المؤسسات التي يشرفون عليها محل دراسة، قررنا شد الرحال الى الدول المجاورة واستطعنا اقامة شراكة مع احد اهم مراكز الدارسات في دولة صديقة مجاورة، وشمل التعاون في ميادين  مختلفة على المستوى الاقليمي والدولي بشكل عام، وكانت مفاجئتنا كبيرة لما علمنا ان ممثل الدولة الصحراوية في هذا البلد قد اتصل بشركائنا وابد لهم  معارضته الشديدة لاي نوع من النشاطات المشتركة بين مركزنا ومركز الدولة المشار اليها.
على ضوء هذه الوقائع اخبرنا اصحاب القرار بما حصل، وفي غياب اي رد اخبرناهم كتابيا وبشكل سري عن تخلينا عن مسؤولياتنا من على رأس المركز، حتى نعطي فرصة لاصحاب القرار اذ كانت لهم ارادة فعلية في اتخاذ الاجراءات التي يتطلبها الموقف، واليوم بعد تأكدنا من عدم اهمية المركز لدى صناع القرار قررنا الاعلان عن استقالتنا من هذا المنصب.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

التاهب المغربي، لصد هجوم ارهابي ام صورة لعربدة المخزن؟

استنفرت المملكة المغربية قواتها العسكرية و نصبت منصات صواريخ ارض-جو الى القرب مما تسميه منشات حيوية ، وفي محيط مدن رئيسية وفي الاراضي المحتلة من الصحراء الغربية ، وصباح الاثنين اعلن عن حشد للقوات في الحدود الشرقية مع الجزائر وبدت مروحيات تابعة للدرك وهي تقوم بعملية تمشيط واسعة للمنطقة الحدودية على عُلو منخفض.
ومنذ حالة الاستنفار تلك لم تكلف اي جهة رسمية بما في ذلك محمد السادس في اخر خضاباته نفسها عناء التوضيح للراي العام المغربي عن اسباب خروج الجيش الى الشوارع اهو بالفعل بسبب ما راج ويروج في وسائل الاعلام من قرب شن هجمات ارهابية على البلاد ام هو التصدي لمحاولة انقلابية او ثورة شعبية ام بسبب التطورات الحاسمة المفترض ان يشهدها ملف الصحراء الغربية ؟
وباستثناء مدراء مراكز البحوث والدراسات الذين طلوا من نوافذ مواقع تحسب على الجهات الامنية والاستخباراتية المخزنية   ، طلوا على المتابعين والمتعطشين وكل من له فضول في معرفة ما الذي سيقع في الذكرى 13 لهجمات 11 من سبتمبر للتاكيد على جدية التهديدات وعزمها استهداف المغرب كاسلوب في التحدي وايقاع أكبر عدد من الضحايا المدنيين وخلق حالة من الرعب وسطهم ،  لم يتقدم اي مسؤول مخزني كي يبرهن ويبرر للراي العام لماذا المغرب ؟ .
ولن نحلل اكثر مما ذهب اليه عبد الفتاح الفاتحي في لقاء مع احدى تلك المواقع المشار اليها سلفا ، من أن مسار طائرات العدو الإرهابي المحتمل طويل جدا لا تحتمله بساطة التجهيزات العسكرية للطائرات الليبية المتهالكة بسبب الحرب الأهلية وظروف الصيانة وغيرها، وكذا لأنها ستكون هدفا لصواريخ جزائرية منذ انطلاقها إلى لحظة وصولها إلى الأجواء المغربية
مضيفا انه لا يتوقع أن تكون دواعي هذا التأهب العسكري الكبير والنادر في التاريخ الحديث للمخزن إلى التهديدات الإرهابية المزعومة للطائرات الليبية بقدر ما هي التطورات الحاسمة لقضية الصحراء الغربية .
لكن ما هي الاسباب والدواعي التي جعلت المخزن يوجه مثل هكذا رسائل ؟ وهل يعي تداعياتها السياسية والديبلوماسية والامنية بل والعسكرية ايضا ؟ ثم هل هو قرار مخزني صرف ، ام ان جهة ما لمزته لفعل ذلك ؟
ما من شك في ان المخزن بقي معزولا عن محيطه الاقليمي والقاري بشهادة مسؤوليين كبارا ، لايكفي التذكير باتهاماته المتكررة للجزائر بمنعه من حضور ملتقيات اقليمية تعالج مسالة الامن ومحاربة الارهاب ، اضافة الى الجفاء في علاقاته مع موريتانيا بسبب استمرار تعامله مع سلطتها بنوع من الدونية والاستخفاف ويستضيف معارضا في مراكش.. ويتواصل مع اخر في بوركينا فاسو هو احدى  حلقات الوصل بينه وبين جماعات الاجرام والارهاب .
 أما على مستوى علاقاته مع حلفاء الامس من دول الغرب التي طالما تغنى مثقفيه بصلابتها وباتوا يوهمون انفسهم أنهم بتلك العلاقات سيبقون في الصحراء مثلما هي قوانين الكراء و"على المتضرر ان يلجا الى القضاء الذي يمكن ان يتحذ تسعين عاما لاتخاذ قراره وقد لايكون حينها لصالح المالك ".
واقع قد يطبق في المغرب ، اذا ما اعتبرنا سلوكيات المواطن في هذا البلد وطبعه وتطبعه ، الذي يستبعد التمرد على سلطة المخزن ، ولايملك حينها الا ان يقبل الواقع كما هو ، او يرفع كفيه الى خالقه بدعوة مظلوم او يواجه فيكون مصيره مثل من سبقوه .
حلفاء الامس هم اليوم من يتزعمون الركب في تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية ، قد يكون ذلك عجبا عجابا للعديدين ، لكنها الحقيقة الغير قابلة للتصديق مثلما هي معارك الواركزيز الخالدة في اذهان من عايشوها او استمعوا واستمتعوا بتفاصيلها او ملاحم لايتسع المقال لذكرها ...
ولا نحتاج للتاكيد ان تغير تلك المواقف ليست بدافع الانسانية او الشفقة على شعب مضطهد يملك كل الحقوق التاريخية والقانونية لنيل استقلاله ولكنها اتت بفضل فعل نضالي متصل بين من هم في اللجوء ومن هم في الارض المحتلة  وجنوب المغرب وفي الشتات جميعا تحت لواء راية واحدة شكلت عقدة معقدة لخصومها .
ولما لم يستطع العدو فرض مقاراباته لحل المسالة ولو بدعم واسناد من الماما فرانس وجارتها الجنوبية ، بسبب ان الاولى باتت في وضع يزيد من تشويه صورتها وسعي ساكن الالزيه لاعادة رسمها من جديد وفق رؤية استراتيجية "اقتصادية-امنية" قد لاتكون لصالح المخزن
ان هذا الاخير ومن منطلق شيزوفرنيا يعيشها حينما يقدم نفسه وسيطا لحل عدد من المشاكل وبوابة للديمقراطية والتعددية واحترام حقوق الانسان بل والمثلية وتسامحه حتى مع من اخطأو في حق اطفاله الخ .... وبين كونه صلب مشكل قضية الصحراء لم يجد مساندة فعلية لفرض حل يلغي معه تقرير المصير الذي لن يعصف بالملكية فقط بل سيجعل من المغرب بلدا منكمشا لا يملك من الموارد ما يعطيه قيمة بين الامم في مقابل بروز قوة خصومه السياسية والاقتصادية والامنية والعسكرية ايضا او هكذا يرى منظرو القصر ....
وفي ظل فشل كل سياسات  المخزن الميدانية ، والديبلوماسية ، والاعلامية خرج مسيو عمر هلال هازم الاحزاب في جنيف ، ومهدي محمد السادس المنتظر الذي عينه لفرملة كل قرار يزعج المغرب ،  خرج لينفى ما سبق وان روجت له وسائل اعلام مغربية من استقالة مؤكدة لروس ، وليؤكد ما سبق وان قاله عميد الديبلوماسية الاميركية من ان المهم في عملية المفاوضات هو العملية ذاتها وليس الشخص وليؤكد بغير رغبته ما سبق وان اشارت اليه غرفة وموقع صوت الانتفاضة ملحمة اقديم ايزيك في افتتاحية سابقة بعنوان "لهذه الاسباب لن يستقيل روس "
بعد فشل جهود المخزن و مع اقتراب موعد الحسم الذي سبق  وان قرع السادس جرسه ، لايملك المغرب الا ان يرفع من تاهبه ويعربد ، ان ابقى في الصحراء او احرق الاخضر واليابس ، فهل هو تهور سياسي اذا ما اعتبرنا اهمية المنطقة جغرافيا وامنيا واقتصاديا ؟ ام هو قرار املته الماما فرانس بعد استنفاذها لكل اساليب الضغط ؟
وفي انتظار ما ستسفر عنه الاشهر القادمة ، من نتائج للمعركة الدائرة بين المنظمة الدولية و المغرب  ستستمر معركة الشارع الصحراوي الذي لم ترهبه طائرات الجاكوار والفانتوم والميراج والتي استبدلت ببطاريات صواريخ ارض جو و سيخرج الشعب للترحيب بروس الذي اقر باحقية كلمة الشارع الصحراوي ونضاله . في المقابل سيشهر المغرب اخر اوراقه " مسرحيات مملة – كالنسخة الثانية من اكجيجات ، ورشى يقدمها الى الجماهير علها تجنبه الغضب الشعبي الاتي لا محالة .......
ولا نرى من تشبيه لوضع المخزن سوى ذاك الجندي المغربي المرتبك بفعل رصاصة طائشة اطلقها مقاتل صحراوي ، فافرغ الجندي رصاص مدفعيته خوفا وهلعا من الموت او وقوعه في الاسر .....
غرفة وموقع صوت الانتفاضة ملحمة اقديم ايزيك

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

البوليساريو تحذر من اعتداء مغربي على الأراضي المحررة من الصحراء الغربية

اعرب رئيس الجمهورية - الامين العام لجبهة البوليساريو، السيد محمد عبد العزيز عن بالغ القلق ازاء وضعية الاستنفار للجيش المغربي في الاراضي الصحراوية المحتلة، محذرا في رسالة للامين العام للامم المتحدة بان كي مون من مغبة اعتداء "سافر وخطير" ليس فقط تضيف الرسالة في حق الشعب الصحراوي، ولكن في حق الأمم المتحدة والمجتمع الدولي قاطبة
"أتوجه إليكم بهذه الرسالة بصورة عاجلة لأنقل لكم بالغ قلقنا وانشغالنا إزاء تطورات خطيرة جداً تشهدها الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية" يقول الرئيس في رسالته.
وذكر الرئيس منذ زهاء أسبوع، أدخلت الدولة المغربية قوات جيشها في الصحراء الغربية المحتلة، بمختلف تشكيلاتها البرية والجوية والدفاع الجوي، في "حالة طوارئ قصوى" مبرزا انه تم نشر العديد من منصات الدفاع الجوي في مناطق مختلفة من الأراضي المحتلة.
واضاف "في تطور خطير وملفت، أقدمت الدولة المغربية على تجميع وحشد لجيشها، لا سابق له منذ توقيع وقف إطلاق النار بين الجيشين الصحراوي والمغربي في 6 سبتمبر 1991. "
ولاحظ الرئيس محمد عبد العزيز ان مثل هذا التجميع "المكثف المريب" يشمل مجمل قطاعات جدار الاحتلال العسكري المغربي في الصحراء الغربية، بالتركيز على محاور معينة، مثل قطاع الفرسية وقطاع قلتة زمور وقطاع آوسرد.
"ننقل إليكم تخوفنا وتحذيرنا في الوقت نفسه من أن المملكة المغربية قد تكون مقبلة على القيام باعتداء سافر على الأراضي المحررة من الصحراء الغربية التي تتمركز فيها قوات الجيش والإدارة والمواطنين المدنيين الصحراويين، ومراكز الأمم المتحدة." يقول الرئيس في رسالته للامين العام للامم المتحدة .
واشار الرئيس محمد عبد العزيز إن مثل ذلك العمل، إن حصل، سيكون "انتهاكاً لوقف إطلاق النار الساري المفعول بين طرفي النزاع، جبهة البوليساريو والمملكة المغربية منذ 6 سبتمبر1991، وبالتالي تضيف الرسالة،هو بمثابة "اعتداء سافر وخطير، ليس فقط في حق الشعب الصحراوي، ولكن في حق الأمم المتحدة والمجتمع الدولي قاطبة."
وفي الاخير طالب الامين العام لجبهة البوليساريو من الامم المتحدة "التدخل العاجل واتخاذ كل الإجراءات اللازمة للحيلولة دون إقدام المملكة المغربية على فعل شنيع كهذا بالنظر إلى ما سيكون له من عواقب وخيمة وتداعيات جسيمة على جهود الأمم المتحدة وعلى واقع السلم والأمن والاستقرار في المنطقة." 

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

نوستالجيا من سيرة محمد لبدة رحمه الله

بقلم : محمد العالم 
محمد لبدة رحمة الله عليه ايقونة زمانه وصانع الفرجة والمتعة داخل مخيمات العزة والكرامة استطاع بعفويته وبساطته الدخول الى قلوب المواطنين قاطبة اناثا وذكورا ,شيبا وشبابا ,الكل ينتظر اطلالته علينا بذالك الزي العسكري البسيط الذي يحمل معنى الشهامة والبطولة . 
يلتف الجميع حوله في انتظار سرد الايقونة لمستجداته فهو القائد والمقاتل ونائب الرئيس ونائب قائد كتيبة الحرس الجمهوري، واثناء تخليد الذكريات هو رئيس لجنة التحكيم المشرفة على المنافسات بين نواحي جيش التحرير والمشرف على اللجنة المكلفة بالوقاية والكاشف لاسرار المتغيبين عن نواحيهم ...الى غير ذلك من جوانب الحياة اليومية للمواطن الصحراوي في ظروف اللجوء . 
ينصت الى انشغالات المواطنات ومشاكلهن ويتعهد بايصالها الى مصدر القرار كما يتعهد للمرأة بالتوسط لها عند وزارة التجهيز للاستفادة من خيمة لان خيمتها قد تاكلت، وللشابة باتيانها حذاء من نوع بوطات احذية الموضة في ذلك الوقت، وكذلك المرأة المرضعة للتوأم سيبعث لها بشاة حلوب تعينها على رضاعة ابنيها، وحتى العجوز ستذهب هي الاخرى لقضاء فترة نقاهة ضمن برنامج الوقاية المعتاد تنظيمه سنويا , دون ان نغفل اضفاؤه على الجو نوعا من البهجة والسرور , فالجميع يتباشر بقدومه بدون استثناء، لا مجال للقبيلة في قاموس المشمول برحمته فهو يقدم على اي خيمة صادفته في الطريق، حتى يحكى انه ذات مرة قدم على خيمة عجوز لا تعرفه فاستضافته بتقديم اواني الشاي والحليب ثم بعد ذلك سالته عن اسمه فاجابها انه محمد عبد العزيز الامين العام للجبهة فنهضت مسرعة الى مربط غنمها واخذت منه شاة ثم نادت على احد الجيران لذبحها اكراما لرئيس الدولة وافتخارا به لانه يتفقد الرعية ويسال عن احوالها . 
الكثير الكثير من الحكايات والطرائف تسرد عن الرجل لا يسعنا المقام للحديث عنها , فنحن نتذكر محمد رحمة الله عليه ونسترجع معه الزمن الجميل ,الزمن الفاضل اين كان الاستقرار والطمانينة وراحة البال .
كان المواطن لاخيه المواطن رحمة , والجارة لجارتها سند , والطالب للطالب دفئ ووطن وحتى المقاتل لاخيه المقاتل تعاون ومحبة يستأمنه على اسراره ويتقاسم معه الحلو والمر. نحن نحن الى هذا الزمن لاننا بتنا قاب قوسين او ادنى من ان نفتقده , فهذا الطاعون الذي تفشى فينا والمغذى من طرف العدو الغازي فعل فعله فينا , وكذلك التهافت على المادة لم نسلم منه بعد ان كنا اخر من عرفها . 
اصبحنا مهرولين مسرعين لاأحد يلتفت الى الوراء خوفا من غول يطاردنا او شبح يتختل بنا مع اننا كنا ولازال البعض منا قنوعا هادئ الطباع لم يطرأ عليه اي تغيير وهو احوج منا ,نتحجج بالزمن . 
والزمن هو الزمن لم يتغير لكن العيب فينا وليس فيه لاننا سلمنا رقابنا واعناقنا لما هو زائل اصلا مع انه مضمون من قبل ان نخلق. 
رحمة الله على محمد وعلى امثاله من الشهداء والصديقين ,محظوظون هم لم يعيشوا هذا الزمان الذي اصبحت فيه قبيلتك هي عنوانك وثروتك هي مقدارك ولا مكان للعلم والمعرفة. 
وكخاتمة رجاؤنا في طلبتنا استغلال هذا الموروث الثقافي من حكايات وطرائف في بحوثهم الجامعية من هنا تكون الاستفادة مزدوجة الاولى لصاحب البحث والثانية تكريما وتخليدا لابطالها . 
يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الغرام الصادق قصة اجتماعية صحراوية قصيرة


هي فتاة حسناء بهية الطلعة من أهل الصحراء الغربية ، اختفت قسرا منذ أن اتضحت أنوثتها المذهلة ، وأبدت اعجابا بذلك الفتى البدوي الأسمر، الذي ابتسمت في وجهه ، وأومأت له بطرف عينها حين حضر الحساد ... كانوا لصوصا حاولوا إخفاءها عنه من عالم الوجود في أول ظهور لها أواخر ستينات القرن الماضي ،  ودأبوا على التعتيم على أخبارها ورميها في غياهب المجهول لوأدها دون حسيب أو رقيب ، ورغم ذلك بات قلبها ينبض في حلكة الظلام ودمسته ، بغرام صادق  لفارس أحلامها المنتظر ... فارس شرد بسبب تكالب الحساد وخستهم التي هددته بالإعدام وقررت منعه من التمتع بمحاسن عشيقته وجمالها الفتان ، فظل هائما على وجهه ، يعتصر ألما ، تتقاذفه الأقدار في دروب مضللة ، أبعدته عن التخمين في ذلك الطيف الذي مر كومضة البرق في سماء ملبدة بالغيوم ... لقد حالوا بينه وبينها وحرصوا على منعه من محاولة لقائها ثانية، حتى في المنام...  لقد ظلموا العشيقين المعذبين ظلما سافرا ، استحوذ على الكثير من نضارة شبابهما اليافع .
     مرت مرارة سنين الجهل والظلام الطوال على ذلك الفتى البدوي البريء كالدهر، وحلت سنين الغضب والأخذ بالثأر على أحر من الجمر ، وأدرك الفتى الأسمر عندما فتح عينيه على العالم من حوله ، أن في بيئته المضطربة كنز ثمين ردمته العواصف والرياح المترددة من كل فج عميق ... لعن حياته الغابرة وجهله المقيت ، وقلة فطنته لما كان يدور حوله على سطح كوكب مترامي الأطراف ... تصنع النوم لإخفاء ما يخالجه عن اللصوص الحاقدين ، فإذا به يغفو  هنيهة ، سرقته من واقع الضياع برهة ، ساوره خلالها حلم وردي رائع ، رأى فيه محبوبته تناديه باسم الحب المشنوق ضنكا ، وتستنجده بغية الخلاص من خفافيش الظلام التي عكرت صفو حياتها ... راجع نفسه وتأمل في ذلك الوجه الملائكي الذي بدا خجولا، فقرر أن لا تبقى علاقته به مجرد إحساس عابر لا يرقى إلى الواقع... استذكر نغمتها و ميز لهجتها الحسانية الأصيلة من بين الضجيج الذي كان يعم المكان ، فتفتحت أسارير وجهه حين تأكد مما رأى ، وانبلج فمه عن ابتسامة عريضة من فرط الفرح ، وقد استدرك لتوه معنى الإخلاص ، وقيمة العرض ، وسحر الحرية والكرامة ، وعزة النفس ونخوة الرجولة ، وحلاوة الحياة بعيدا عن الهيام خلف سراب الإغراءات والمناورات ، التي لطالما أوقعته في حب مصطنع زائف ، ضعيف البنية والرابطة مع سفيهات يتقن فن الخداع والإغواء  ... على وقع المكر والخديعة آثر المتيم المهموم ، استعادة حب تهاون فيه منذ زمن ، ليظفر في لحظة غضب وسخط على ماض لعين مشوش ، بعشيقته شبه الموءودة ، وقد انسدلت ضفائرها تموجا على جسد نحيف ومنهك من فرط الظلم والاستغلال الهمجي لكل حرف من حروف جماله الجذاب . 
     القد تحقق حلم الحبيب وحبه المحفوظ  لمولاته التي كانت نسيا منسيا بغير ذنب ، وعظمت إرادتها هي في الزواج من تائه ذاق مرارة العيش حين ضايقه الغرباء ، وفرط فيه الخلان والجيران ... وتلبية لإرادتها ، وتعظيما لحبها الخالد ، انبرى الحبيب الصادق الأمين ، يداوي جراح الماضي التعيس ، ويقومه على دروب الحق والشرعية ، فكان لقاء المحبين لقاءا لا يصدق ، وكان عناقهما عناقا أبديا ، اعتذر فيه العاشق الولهان لعشيقته المتلهفة لضمه بين أحضانها ، عن غيابه الذي كان خارجا عن إرادته منذ أن رآها لأول وهلة ، وسألها عن أخبارها وما حل بها ، وأجابته ببراءة لا تصنع فيها : بعدك أغمي علي ولم أر إلا الظلام ، وكدت أموت لولا أني ظلمت وكان الله في عوني ، فما قدر الله كان ، وما شاء حصل ... إقرورقت عيناه لحكمتها وبكى على كتفيها وتصبب عرقا ونزفت جراحه القديمة دما غانيا ... أحست بشئ من الدفء وتحركت بهدوء تقبل عنقه ، وإذا بها تتبلل دما ودمعا وعرقا ، وعلى عجل سألته ما هذا ؟ ... أجابها محدقا في وجهها ، وغارزا أصابعه في ثنايا شعرها الذي خالطه بعض الشيب : هذا مهرك ... تعجبت ثم ضحكت وقالت في رفق وعطف : تكفيني سلامتك ، فأنت لي وأنا لك ، ودع الحساد يموتون بغيظهم ، أجابها وقد امتلأ قلبه إيمانا وصفاء  : دعينا نتزوج وفق شريعة الله وسنة رسوله ، أجابته مبتسمة واثقة : ومن قال : لا ؟ رد عليها وقد كاد قلبه أن يخرج من بين أضلاعه : رضيت بك زوجة إلى الأبد ، رفعت رأسها نحو السماء تشكر الله على تلك اللحظة الميمونة ، ثم أردفت : رضيت بك زوجا إلى الأبد.
     تفرغت القضية لحالها ، وتزينت بلحافها التقليدي المعروف ، ووضعت "حفيظتها" الفواحة بعطرها القرنفلي الطيب ، وأرخت جدائلها لتتراقص على كتفي الشعب وتلامس وجهه الناضر المشرف ، لتثير أحاسيسه ومكامنه الخلاقة ، ثم سلمت له جسدها ليتهادى على محاسنه بكل فحولته ورجولته الفذة ، كي يرتاح لأنوثتها الشريفة الساحرة ، ولتعبر له عن قرب ، وهو يضاجعها ويتحسس مفاتنها ، عن مدى عظمتها بوجوده الشرعي إلى جانبها ، يحرسها ويحفظ شرفها ويغير عليها من كل مساس ... طاب سمر العشيقين وهما يستأنسان ويحتسيان كؤوسهم الثلاثة : الشرف والعزة والثبات ، في استرخاء مؤقت ، بعد سهر طال في انتظار صبح جديد ، تسطع فيه الشمس بعد ليلة مقمرة وهاجة ... صبح سيهب فيه الحاضرون في ذلك الزفاف الفريد ، لرؤية جمال العروس في وضح النهار بكل حليها وزينتها التي لا تقدر بثمن ، وليروا وسامة العريس وهو يرتدي "دراعته" البيضاء الناصعة ، " اللي شركت من النيلة " وتحولت إلى زرقة جذابة ، لم يسلم منها وجهه ويديه ، عندما قرر حمل عروسه بين ذراعيه ساعة " الترواح " إلى خيمة الجود والوجود أرض الساقية الحمراء ووادي الذهب ، بمشهد رائع كهذا ، سيدور في ذهن الحاضرين حتما ، سؤال يسأله الصحراويون دوما للعريس في الصبح التالي لليلة الزفاف  " أنت حامد وللا صابر ؟ " ولكم أن تتخيلوا الإجابة عند ذلك بحول الله .
محمد حسنة الطالب

-------------
يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الرئيس الموريتاني يعين يحي ولد حدمين رئيسا للحكومة الجديدة

أعلنت رئاسة الجمهورية الإسلامية الموريتانية اليوم الأربعاء ، أن الرئيس الموريتاني السيد محمد ولد عبد العزيز ، عين السيد يحيى ولد حدمين رئيسا للحكومة الجديدة خلفا لمولاي ولد محمد الأغظف الذي قدم استقالته اليوم الأربعاء.
وذكرت وكالة الأنباء الموريتانية ، أنه بموجب مرسوم صادر اليوم تم تعيين وزير التجهيز والنقل في الحكومة السابقة وزيرا أول وتم تكليفه بإعداد تشكيلة جديدة للحكومة".
وأبرزت الوكالة أن ولد حمدين سيقود أول حكومة خلال الولاية الثانية للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذي تم تنصيبه في الثاني من غشت الجاري.
وكان ولد حدمين المولود عام 1953 يشغل منصب وزير التجهيز والنقل في الحكومة المستقيلة وهو مهندس في المعادن وسبق أن شغل عدة وظائف فنية وتقنية في بلاده.
وهنأ عضو الأمانة الوطنية، الوزير الاول، السيد عبد القادر الطالب عمر، اليوم الأربعاء نظيره الموريتاني السيد يحي ولد حدمين ، بمناسبة تعيينة على رأس الحكومة الموريتانية

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

طفل صحراوي يحقق حلمه بلقاء نجوم نادي ريال مدريد

نشر موقع كادينا سير الاسبانية يوم أمس الثلاثاء قصة احلام طفل صحراوي أرادت لها الاقدار أن تتحقق بعد سنين عاشها الطفل الصحراوي عابدين ذو ١٣ ربيعا في عشق النادي الملكي الاسباني ريال مدريد، الطفل القادم من مخيمات الاجئين الصحراويين جنوب غرب الجزائر حسب موقع كادينا سير الاسبانية هو : عابدين السالك طفل صحراوي مزداد في مخيمات الاجئين الصحراويين قرب مدينة تيندوف الجزائرية شارك في طبعة خاصة لكادينا سير من المخيمات في أكتوبر سنة ٢٠١٢ حيث أبهر المشرفين علئ الطبعة و مستمعي المحطة الاذاعية بمعرفته الكبيرة بعالم كرة القدم الاسبانية رغم صعوبة الوضعية في مخيمات الاجئين هناك. بعدها بعامين وصل عابدين كباقي أطفال المخيمات إلئ إسبانيا عن طريق البرنامج الانساني "عطل في السلام" حيث أستضافته عائلة إسبانية حرصت هذه الاخيرة علئ التواصل مع محطة كادينا سير من أجل تحقيق حلم عابدين السالك الذي راوده لسنين مستغلين محطة مباريات الذهاب السوبر الاسباني التي ستجمع النادي الملكي مع نادي اتليتيكو مدريد، إدارة النادي الملكي حسب محطة كادينا سير وافقت علئ الطلب و حضرت لعابدين لقاء خاص مع لاعبي الفريق في معسكر التدريب في بالديبيباس حيث ألتقئ عابدين بنجوم فريق ريال مدريد و قام بجولة في كل مرافق المركب الرياضي و غرف تبديل اللاعبين و قدمت لعابدين هدية خاصة من النجم البرتغالي كريسيانو رونالدو عبارة عن قميص لريال مدريد يحمل رقم سبعة كما يحمل توقيع النجم البرتغالي و توقيع جميع زملائه في النادي الملكي . و من المنتظر أن يلتقط الطفل الصحراوي عابدين السالك صورة تذكارية مع تشكيلة ريال مدريد التي ستواجه اتليتيكو مدريد في ذهاب كاس السوبر الاسباني كما قدم نادي ريال مدريد دعوة خاصة لعابدين السالك لحضور مجريات المقابلة التي سيشاهد فيها و لاول مرة ناديه المفضل و هو يلعب علئ المباشر .
هكذا تحقق حلم عابدين السالك بعد سنين من الحلم تحت خيمته المتواضعة في مخيمات اللاجئين الصحراويين و هكذا تعرف علئ ملعب بيرنابيو و نجومه لتذكر في ا لاخير كادينا سير بأن حوالي ٥٠٠٠ طفل صحراوي من المخيمات يغضون عطلهم في إسبانيا مع عائلات إسبانيا في خضم البرنامج الانساني عطل في السلام الذي تشرف عليه جمعيات الصداقة مع الشعب الصحراوي في إسبانيا مبرزتاً المشاكل المالية التي باتت تهدد البرنامج في السنوات الاخيرة مؤضحتاً أهداف و مزايا برنامج عطل في السلام.
في الاخير استضاف برنامج "الاركيرو" في كادينا سير الطفل الصحراوي عابدين تحدث فيها عن مقابلته لنجوم الريال مدريد و كيفية تحضيرهم للمقابلة المرتقبة كما تحدث عابدين السالك عن واقع الطفل الصحراوي في المخيمات و عن الواقع المؤسف المعاش هناك، أبهر كعادته مقدم البرنامج الاذاعي في حديثه عن واقع شعبه حيث تحدث عن واقع الطفولة في المخيمات و كيفية متابعة مبارياات الاندية الاسبانية، كما قدم الشكر الجزيل لكل العائلة الاسبانية المضيفة للاطفال الصحراويين داعياً الجميع لزيارة المخيمات مؤكداً بأن الابواب مفتوحة و ستبقئ مفتوحة أمام كل أصدقاء الشعب الصحراوي، و في الاخير و بعد طلب الاذن من مقدم البرنامح قدم عابدين الشكر الجزيل الئ رئيس نادي ريال مدريد فلورينتينو بيريز علئ مساعدته له في تحقيق حلمه.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

وصايا الشعب لمؤتمر اتحاد الطلبة وتوصياته ..

في استحقاق وطني جديد العهد بالتنظيم والعمل الجماهيري جاء بعد مؤتمر الجبهة الاخير، وسط ظروف كانت توصف بالصعبة محاطة بغليان شعبي لدول المنطقة تتبعها ارهاصات معقدة يتسمها غضب شعوب اضنتها انظمة الحكم المستبد كان روادها الطلبة والشباب ، سيجتمع في هذا الاستحقاق طلبة اتحاد الارض المغتصبة وجيل مستقبل الوادي الجريح ضمن انعقاد مؤتمرهم الاول علي ارض لجؤ الفوها وطنا بمحاسنها ومساويها، وبعد ان بعثت البوليساريو مايشبه احياء روح في جسم الاتحاد شالته من موت سريرية كادت تلزمه فراش التقاعد، تخرجه من الاطار العام امتدت به لاكثر من عقدين من الزمن اعقبت مرحلة الجمود في الجسم العام ، كما زادت الجبهة مددا للاتحاد وضعه في قرار المشاركة في تقرير مصير الشعب من خلال منحه كرسي عضوية الامانة الوطنية للجبهة قبل ان يتضخ ان الشكل يغلب المضمون، وان تتبين هذه البشارة حيث لاتعدو مسايرة لظروف المرحلة حكت بتجارب وحنكة استنباط مريرة حالت دون جعل الاتحاد دون مبتغيات وطموحاته الوطنية كرافد من روافد النضال تتطلع من خلاله لشحذ الهمم يكسر بها عظائم الامور في سبيل اعادة الاتحاد لمكانته ايام عزه في كنف الثورة المجيدة، التي تركت له مبادي واهداف كما تركت له وصايا تراجعت مع تراخي امانة الفروع السياسية مما الزمها التذكير بها علي لسان الشعب .
 ١.سير الموتمر بوعي وجدية ووضعه في الصورة المطلوبة
٢وضع تطلعات شعبنا في المقدمة.
٣.اعتبار الاطار العام للجبهة والسيز علي العهد
٤.حضور القضية في الطرح والاجندة
 ٥.الشعور بدين الاعناق والتحلي بفكر راقي وعبء المسؤلية
 ٦.كاد التهميش ان يفتك بالاتحاد لذا رد الاعتبار مطلبا ملحا
 ٧.الابتعاد عن الاستدراجات المعسولة بدسائس قبلية ومنفعية اوعدائية
 ٨.صم الاذان عن خفافيش الليل ومناضلي النهار وقت الانتخاب واختيار الكفؤ
 ٩.بدون وحدة وتماسك الاتحاد سيلحد الي الابد
 ١٠.ابعثوا رسائل مشرفة لقضيتكم تصيب اسهمها دسائس العدو.
وبما أن نظام الدولة وضع جانبا عمل الاتحاد المنوط به فتوجه الثورة كذلك توصياتها للموتمر وعلي لسان الشعب دائما.
١.نوصي بمخاطبة النظام وفك الوصايا علي الاتحاد وقطع حبل التبعية
 ٢.توصي بترك الاتحاد يتطلع كجيل يسموا للدفاع عن فضيته
 ٣.ضرورة مخاطبة النظام بتكثيف العمل الطلابي والمصادقة علي كل برامجه
 ٤.مخاطبة النظام بتخطي حجة عجز الخزينة عن تعطية البرامج اذا ماقورنت بغيرها
 ٥.ترك نهج التضييق علي الاتحاد وكفايته بميزانيات تسبيرية
 ٦.تحييد مسالة صراع الاجيال من فكر النظام القديم
٧.ايمان النظام بتعاقب الاجيال على الدولة والثورة
 ٨.تحذير النظام من اللجؤ لاساليب قسمة الاتحاد علي القواعد الانتخالبة
 ١٠.فتح صفحة جديدة ومنح الثقة في اتحاد الصبية كما يوصف نظاميا.
 وفي الاخير تتمني الثورة المجيدة نجاح مؤتمركم.
بقلم : يحظيه اعبيليل

-----------
يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الخميس, أغسطس 21, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

بيار غالون Pierre Galon ، صديق الشعب الصحراوي الذي لم يتعب

كتب بواسطة : futurosahara on 20‏/08‏/2014 | الأربعاء, أغسطس 20, 2014

لم يعرف الصحراويون ربما، في تاريخهم النضالي، صديقا بطول نفس وتحمل وصبر وحكمة بيار غالونPierreGlaon  ، الرجل الذي أزداد في بلجيكا في الأربعينات من عائلة برجوازية وتربى في حضن أوروبا التي كانت تنهض من رماد حربها الثانية العنيفة.
التقيته بالصدفة على هامش الجامعة الصيفية في بومرداس وكانت لي معه دردشة مهمة ومفيدة.
إدواردو موحا، الشخص الغريب، التقى معه في بروكسل 
بدأ يعمل مبكرا في بروكسل في بلجيكا في أحد مكاتب منظمة اوكس فامOxfam  الكثيرة التي تهتم بشئون اللاجئين والفقر في العالم، وأثناء حرب ثورة الجزائر ضد فرنسا تعاطف بيار غلون مع الشعب الجزائري ، ثم، بسبب ذلك التعاطف، أصبح مناصرا كبيرا للقضايا العادلة مثل القضية الفلسطينية وقضية جنوب إفريقيا، وانتهى صديقا دائما، طويل النفس وعنيد للشعب الصحراوي. 
في سنة 1972م، حين كان في مكتبه في بروكسل دخل عليه شخص قدَّم نفسه على أنه صحراوي يبحث عن الدعم للشعب الصحراوي كي يتحرر من أسبانيا. كان أسمه ادواردو موحا، وقال له أنه يقود حركة أسمها " مورحوب، Morehob ( mouvement de résistance de hommes bleus  ) وأنه سيناضل من أجل تحرير الصحراء. لم يكن ادورو موحا، سوى رجلا غريب الأطوار انتشلته المخابرات المغربية كي يؤسس تنظيما خياليا يريد "تحرير الصحراء"، وهو شخصية متقلبة الخرجات تتجول عبر العالم باسماء مختلفة، فتارة اسمه  محمد الرقيبي وترة بشير فويغي، انتهى به المطاف في المغرب.
حين التقى ادوار موحا ذلك اليوم بابيار غالون طلب مساعدة اوكس فام وأروبا كي يحرر الصحراء، لكن لحسن الحظ أن المنظمة وضعت ملف ذلك الرجل الذي كان يقفز بين العواصف في درج في الأرشيف.
سنة 1975م، سنة ميلاد صديق كبير للشعب الصحراوي
كانت محنة اللجوء، ونزوح الصحراويين من أمام القصف هي أول ما اثار انتباه بيار غالون. كانت صور الصحراويين وهم يقطعون الصحراء على الأقدام حفاة عراة أو على الغنم، وصور النساء يلدن في العراء من بين ما أثار انتباه البلجيكي ذي الجذور البرجوازية بيار غالون. أمام عينيه ولَدَتْ قضية لاجئين جدد ستضاف إلى قائمة قضايا اللاجئين الطويلة في العالم. حين أصبح الصحراويون لاجئون أصبحوا ضمن دائرة اهتمام واختصاص منظمة اوكس فام التي يعمل بها بيار غالون. سمح له عمله بلقائهم ومعاينة ولمس مأسأتهم عن\من قرب في تندوف. الذي أغاظه أكثر هو إن أسبانيا، البلد الأوربي، قامت بخيانتهم عن طريق اتفاق مديريد الذي يقول عنه بيار غالون اليوم بحماس وهو يحدثني عن رحلته الطويلة والشاقة كصديق للشعب الصحراوي:" يجب إن لا يغيب عن بالكم أبدا إن اتفاق مدريد سنة 1975م  لم تعترف به الأمم المتحدة ولا أية دولة في العالم. كان يجب أن تظلوا تكرروا هذا دائما أمام العالم وأمام أسبانيا."
لقاء بيار غالون باللاجئين الصحراويين واكتشافه لماسأتهم جعلته يتعاطف معهم. في نفس الفترة التي علم فيها أن إدوارو موحا الذي زاره في مكتبه هو مغربي يعمل لصالح المخابرات المغربية، كان يدق بابه صحراوي آخر جاء ليعرِّفه على القضية الصحراوية هو محمد سيداتي، الذي سيصبح \لازال ولسنوات طويلة ممثلا للبوليساريو عند الاتحاد الاوروبي. منذ ذلك اللقاء وضعت المنظمة المذكورة ملفا للصحراويين في برنامجها.                     
أول لقاء للتنسيقة بدأ بإحدى عشر متضامنا
بدأ بيار غالون رحلة صداقته للشعب الصحراوي؛ رحلة طويلة وشاقة لم يكن في البادية يظن أنه ستطول وتطول بهذا القدر من الأعوام. اليوم يقول وهو ينظر إليَّ بعينيه المتقدتين بالحماس، ويحدثني بشيء من الغضب الممزوج بالإصرار، بعد إن سألته هل كان يتصور في البادية إن الصراع سيطول بهذا الشكل:" لم أكن أتصور إن يطول الصراع إلى هذا الحد، لكن كانت عندي شكوك حول صعوبته، بسبب موقف فرنسا غير الأخلاقي وغير الديمقراطي."
وينظر الرجل إلى نافذة غرفته وهو يتذكر الأيام التي تأسست فيه تنسيقية دعم الشعب الصحراوي في أوروبا. يقول وهو يستعيد في ذهنه شريط سنوات طويلة ماضية:" الاجتماع التأسيسي بدأ في هولندا في أواخر سنة 1975م، وحضره فقط 11 شخصا." ويضحك ربما لإنه كان تأسيسا رمزيا." اليوم أكبر القاعات لا تستطيع أن تحمل المشاركين في ندوات ومؤتمرات التنسيقية فما بالك بالكثيرين الذين يريدون المشاركة لكن لا نستطيع دعوتهم.؟"
التنسيقية اليوم هي تضم أعضاء من كل بقاع العالم، والمنخرطون فيها يزدادون يوما بعد يوم، وعملها يتركز على جمع الدعم المادي والمعنوي للقضية الصحراوية.
منذ اجتماع التأسيس ذلك بدأ بيار غالون رحلته الطويلة للتعريف بالقضية الصحراوية في كل بقاع العالم. جاب عواصم العالم كله، التقى بكل الشخصيات المؤثرة والكبيرة، نظم الندوات واللقاءات، نظم المؤتمرات، وكان صوتا قويا يجلجل في كل مكان وصل إليه. كان يعمل كمحامي عن القضية الصحراوية. كانت رحلة شاقة، شاقة أكثر مما يتصور أي منا، لكنه هو كان عنيدا أيضا. كل رفاقه تقاعدوا أو ملوا أ وسئموا، لكن الرجل بقى وحيدا صديقا بنفس درجة الحماس التي بدأ بها في اليوم الأول. لم يترك القضية وحيدة ولا نال منها أي ربح مادي أو معنوي.
 الاتحاد الأوروبي يريد جدار العار أن يبقى في مكانه في الصحراء الغربية؟ 
وخطر على ذهني أن أسأله عن الاتحاد الأوربي فكانت المفاجأة. هو غاضب من الاتحاد الأوروبي بسبب تجديده لأتفاق الصيد البحري مع المغرب وبسبب نقاط أخرى كثيرة. بالنسبة له:" الاتحاد الأوروبي في قضية الصيد يرضخ لدولتين هما فرنسا وأسبانيا. بالنسبة لفرنسا هي دولة صديقة للمغرب وتدعمه في كل القضايا. بالنسبة لاتفاق الصيد مع المغرب فرنسا لا تستفيد منه كثيرا، لكن المغرب يستفيد وهي تدعمه كما لو كانت تدعم مقاطعة فرنسية. بالنسبة لأسبانيا هي أكبر مستفيد من اتفاق الصيد مع المغرب وهي التي تحرض الاتحاد بصفة عامة كي يوقعه."
وتأتي المفاجأة من حيث لا نتوقعها. يقول الرجل كأنما يريد إن يمرر معلومة مهمة لم نتفطن إليها من قبل:" الاتحاد الأوروبي يصرف أموالا للمغرب كل سنة كي يحارب الهجرة غير القانونية اتجاه أوروبا، فيبني الأسوار عند حدود سبتة ومليلية، وكي يقيم الحراسات، لكن المغرب يصرف بعض هذه الأموال على تقوية جدار الذل والعار في الصحراء الغربية ويقنع دائما الاتحاد الأوروبي أن ذلك الجدار هو خط الدفاع الأول ضد الهجرة، وانه في حالة إزالته سيتم تدفق ألاف المهاجرين الأفارقة نحو أوروبا."
إذن، الاتحاد الأوروبي متآمر في قضية بقاء جدار الذل والعار في الصحراء الغربية، وهو فعلا مقتنع أن ذلك الجدار هو الخط الأول لمحاربة الهجرة أتجاه أوروبا.
وأعيد عليه السؤال بصيغة أخرى كي يؤكد لي هذه المعلومة، فيقول بحماس: نعم الاتحاد الأوروبي متآمر مع المغرب ضد الشعب الصحراوي في ثلاث نقاط غير قانوينة البتة: الصيد البحري، بيع السلاح للمغرب، وفي بقاء جدار الذل والعار."
يصمت الرجل غاضبا يفكر بعيدا في هذا النوع من التآمر الخسيس. وحين ظننت أنه أحس بالتعب وانه يريد أن ينام بدأ يتحدث من جديد عن مؤتمر التنسيقية القادمة بحماس مثلما لو كان يتحدث عن أول مؤتمر لهذه التنسيقية والذي انعقد سنة 1975م. تأخر الليل بعض الشيء فقررت إن أتوقف عن الأسئلة الكثيرة التي كنت بصدد طرحها عليه وأودعه. ودَّعني بحماس هو يقول لي: أنت قادم من كوبا حديثا.؟ ويضحك. قلت له أنني لم أذهب أبدا. قال لي أين عثرت إذن على هذا القميص الذي تلبس، أنه قميص من أقمصة صديقنا فيديل كاسترو.
وضحك بعمق ثم ودعته وأنا أفكر في هذا الرجل الذي سلخ حوالي أربعين سنة من الصداقة والنضال مع شعبنا. كان متعبا جسديا لكنه لازال قويا معنويا. عاشت الرجال. 
بقلم : السيد حمدي يحظيه
الأربعاء, أغسطس 20, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

وثائق ويكيليكس : الأردن جهز الجيش الموريتاني سرا بالسلاح فى حرب الصحراء الغربية

كشفت وثيقة سرية لوزارة الخارجية الامريكية بتاريخ 27 مايو 1976 ان ملك الأردن الحسين بن طلال بذل جهدا كبيرا في سبيل إقناع الادارة الامريكية بالموافقة على إرسال الأردن لمعدات عسكرية أمريكية الصنع لمساعدة الجيش الموريتاني فى حرب الصحراء الغربية ضد جبهة البوليزاريو .
وأشارت الوثيقة، التي رفعت عتها السرية من طرف الادارة الامريكية قبل أشهر، ان العاهل الأردني الحسين بن طلال استجاب بسرعة لطلب من الرئيس الموريتاني المختار ولد داداه في شهر ديسمبر 1975 عن حاجة موريتانيا الى تسليح جيشها لمواجهة جبهة البوليزاريو ، وذلك بعد أسابيع من لقاء اجراه الرئيس الموريتاني المختار ولد داداه بمدينة بشار الجزائرية والرئيس الجزائري الراحل هواري بومدين.
وحسب وثيقة اخري للسفارة الامريكية فى عمان، طلب رئيس الوزراء الأردني زيد الرفاعي من الادارة الامريكية الموافقة على تزويد الأردن لموريتانيا بشحنة من الأسلحة والذخيرة الامريكية الصنع. وفى 27 يوليو 1976 كتبت وزارة الدفاع الامريكية لقائد الجيش الأردني الجنرال بن شكري بموافقتها وموافقة الكونغرس على تزويد الجيش الموريتاني بالسلاح الامريكي لكن شريطة ان يتم ذلك في سرية تامة.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الأربعاء, أغسطس 20, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

سؤال المصير ...حين يتشعب.

كتب بواسطة : futurosahara on 19‏/08‏/2014 | الثلاثاء, أغسطس 19, 2014

بقلم : اسلامه الناجم
من حقنا ان نعرف الى اين نحن ذاهبون؟ نريد ان نعرف تفاصيل مصيرنا، و نتيجة تضحياتنا وصمودنا في اصعب ظروف المكان والزمان. هو سؤال مصيري واحد من شدة تعقيده تكاثر بطريقة الانقسام الخلوي فأصبح غابة من الاسئلة التفصيلية لا حصر لها بعضها يكمل الاخر  لتتضح الصورة كاملة ومن جميع الزوايا  . 
اتوجه بهذا السؤال او الاسئلة الى الاخ رئيس الدولة، فهو وحده من يملك الاجابة عنها قولا او عملا.
-   ينسانا العالم ويسمي قضيتنا ب "القضية المنسية" فلماذا ننسى نحن انفسنا وننسى قضيتنا؟
-   اين شعار "بالبندقية ننال الحرية" ؟ الذي رفعناه في اول مؤتمر للجبهة وكان واقعا طيلة 16 سنة اثمر قبول المغرب مخطط سلام، لاعبنا فترة ثم تنكر له .
-   ما المانع من العودة لرفع الشعار مجددا و تجسيده  بعد رفض المغرب لكل الحلول السلمية العادلة ؟. 
-   ان كان هناك مانع لا يدريه غيرك . فما هي البدائل؟ اهي المفاوضات؟ والى متى؟.
-   لماذا لا نرى نتيجة لهذه المفاوضات بعد اكثر من 20 سنة تفاوض؟.
-   هل اثمرت عبر التاريخ مفاوضات لا تسندها القوة ؟.
-   الى متى ونحن محكومين بمواسم اجتماعات مجلس الامن وجولات المبعوثين الاممين؟.
-   هل الشرعية الدولية اجدى من شرعية القوة؟ قوة السلاح، قوة الجبهة الداخلية ؟.
-    في كل رسائلك الى بان كي مون وفي خطاباتك ولقاءاتك تحمل المغرب مسؤولية فشل مخطط السلام؟ فمن تحمل مسؤولية فشلنا في بناء الدولة وتقوية المؤسسات؟ في الفساد والتسيب؟.
-  من المسؤول عن الردة القبلية وتغول القبيلة وتقزيم النظام السياسي، وتهديد الوحدة الوطنية؟.
-  لماذا الاصرار على تجميع كل الصلاحيات بيدك وتفصيل الدستور والقوانين على مقاسك؟.
-  لماذا العبث بالدستور وتغييره على الدوام؟ بل لماذا تجاوزه وعدم احترامه، خاصة قانون التعدين الذي ارغم المجلس الوطني على المصادقة عليه رغم عدم دستوريته الواضحة.
-  ألا ترى ان تجميع السلطات والصلاحيات يولد الاستبداد الذي بدوره ينتج الفشل؟
-  لماذا رفضت وباستماتة غريبة مطلب غالبية المشاركين في المؤتمر الـ13 للجبهة حول تقليص عدد اعضاء الامانة الوطنية وحصر دورها في الرقابة ؟. واين نتائج جولة لجنة الرقابة والمحاسبة التي شكلتها وفق مشيئتك؟
-  لماذا لا ينعقد المؤتمر مرة في موعده "كل ثلاث سنوات" والتمسك بالسنة القابلة للزيادة وجعلها هي القاعدة وليس الاستثناء؟
-  هل قدرنا ان نظل لاجئين الى الابد؟.
-  هل ما نحتاجه فعلا للصمود والحسم هو تعبيد (رديء)  للطرق الرابطة بين الولايات و ادخال الكهرباء للمخيم؟.
-  لماذا التمسك بثلة قليلة لا تتجاوز المائة تطلق يدها في الحكومات والسفارات والمال العام والتفريط في مئات الصحراويين الذين غادروا الدولة الى شتات المنافي يأسا من الاصلاح وخيبة امل في حكم راشد يحقق حلم شعبنا في الاستقلال والذي قدم ولازال لأجله افدح الاثمان، وفي الالاف التي مازالت صامدة مصرة على تحقيق الامل رغم كثرة الاخطاء والخطايا ؟ .
هذه الاسئلة ليست كلها لي، الذي لي هو الاقل، الاكثر جمعته من متابعتي لأحاديث  الصحراويين  في سيارات الاجرة في اماكن العمل في الاسواق في محطات الانتظار الكثيرة، من تعاليقهم ان سمعوا انتصارا ما او احسوا بتراجع في ميدان ما، من جلسات الشاي في ساعات فراغهم الطويلة، وفي مواعيد جلسات مجلس الامن وانتظار تقرير الامين العام الاممي او جولات مبعوثيه الشخصيين او المبعوثين الخاصين. 

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الثلاثاء, أغسطس 19, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الوجود الاممي في الصحراء الغربية هو من اجل تصفية الاستعمار

بقلم : الديش محمد الصالح
منذ 1960 والمجتمع الدولي ينادي بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير انطلاقا من ميثاق الامم المتحدة وقراراتها خاصة قرار جمعيتها العامة رقم 1514  القاضي بمنح الشعوب المستعمرة حقها في  تقرير المصير والاستقلال.  وفي هذا الاطار، جاءت مصادقة مجلس الامن التابع للامم المتحدة سنة 1991 على خطة لتنظيم استفتاء  لتقرير المصير بعد ان وافق عليها طرفي النزاع جبهة البوليساريو والمملكة المغربية  والتي بوجبها ارسلت بعثة الامم المتحدة من اجل استفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) للاشراف على العملية والى حد الآن لم يحصل اي تغييرفي مهمتها الاصلية رغم العراقيل المغربية.
ولطالما سعى المغرب الى  تغيير مهمة الامم المتحدة الى الصحراء الغربية وهذا بعد عرقلته للاستفتاء الذي كان سينظم في بداية 1992 عندما تأكد ان النتيجة النهائية سوف لن تكون في صالحه وظل يحاول  تحريف مسارالحل السلمي بتقديم "حلول " لاتتماشى مع طبيعة المشكل الذي هو تصفية استعمار من اجل اضفاء الشرعية على احتلاله للاراضي الصحراوية. والآن، وبعدما لاحظ  المغرب أن المجتمع الدولي عازم على حل القضية انطلاقا من مبدء تقرير المصير والاستقلال،  وبهدف مغالطة الرأي العام العالمي، راح بعض مسؤوليه يصعدون من لهجتهم مؤخرا الى درجة اتهام الامم المتحدة بالانحياز والتشكيك في وساطتها ومحاولة حصرمهمة المينورسو  فقط في "مراقبة وقف اطلاق النار ونزع الالغام وتشجيع اجراءات الثقة التي تقوم بها المفضوية السامية لغوث اللاجئين في اطار الزيارات العائلية". انما يخشوه هؤلاء هو ان تنقل القضية الى البندء السابع لان هامش المناورة سيكون  بالنسبة لهم ضئيل جدا في تلك الحالة وسيسلط الضوء على وضعية احتلال المغرب  اللاشرعي للصحراء الغربية.
إن وجود الامم المتحدة، كما تمت الاشارة اليه سابقا، هو من اجل هدف محدد وهو: تنظيم استفتاء لتقرير المصير طبقا للمواثيق والقرارات الدولية، وإن كان الاستفتاء قد عرقل من طرف المغرب ودخلت الاطراف في مفاوضات لعلها تذلل بعض الصعاب، فهذا لايعني ان  المجتمع الدولي قد تخلى عن المهمة الاصلية  وهي استفتاء لتقرير المصير، بل بالعكس، فان طبيعة البندء السادس من ميثاق الامم المتحدة الذي تعالج القضية في اطاره هو الذي املى هذا النوع من المرونة والذي لم يؤدي الى نتائج  رغم مرور 23 سنة على التعاطي معه وهو ما خلص له الامين العام للامم المتحدة في تقريره خلال ابريل الماضي وهدد بتغيير الاطار في الفترة القادمة وفي ذلك اشارة ضمنية للعرقلة المغربية.
وقد ازال الامين العام في نفس التقريرايضا الغموض عن طبيعه مهمة  بعثة الامم المتحدة عندما  اشار بكل وضوح الى أن القضية  هي قضية تصفية استعمار من كون الصحراء الغربية اقليما لايتمتع بحكم ذاتي  وبالتالي تقع على الهيئة الدولية مسؤولية حماية سكانه عن طريق توسيع مهمة بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان وتوقيف عمليات نهب خيراته التي لايسمح باستغلالها الا بناء على ارادة السكان. وما دامت المسألة واضحة الى هذا الحد فان مسؤولية المنتظم الدولي هي الاخرى اصبحت واضحة ولاغرابة في اتخاذ اي اجراء من شأنه تطبيق القانون الدولي. 

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الثلاثاء, أغسطس 19, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ترقية أحد المسؤولين المغاربة المتورطين في تعذيب و تعنيف المواطنين الصحراويين

كتب بواسطة : futurosahara on 18‏/08‏/2014 | الاثنين, أغسطس 18, 2014


أقدمت السلطات المغربية خلال نهاية شهر يوليو / تموز 2014 على ترقية عميد الشرطة " نبيل لعوينة " و نقله لشغل منصب رئيس المنطقة الأمنية بإحدى المدن المغربية بعد أن قضى عدة سنوات يشتغل ضابطا ثم عميدا للشرطة بولاية الأمن بالعيون المحتلة.
 و اشتهر عميد الشرطة " نبيل لعوينة " بارتكابه لانتهاكات صارخة لحقوق الإنسان منذ حوالي سنة 2011 ، حيث قام بتعذيب و تعنيف المواطنين الصحراويين بالشارع العام و منعهم من حقهم في التظاهر السلمي للمطالبة بكامل حقوقهم العادلة و المشروعة، و على رأسها حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
 و نتيجة هذه الانتهاكات السافرة المرتكبة من قبل عميد الشرطة " نبيل لعوينة " قام العشرات من الضحايا الصحراويين بوضع شكاوى لدى القضاء المغربي و لدى المجلس المغربي لحقوق الإنسان المغربي ، طالبوا من خلالها فتح تحقيق في الاعتداءات الجسدية و اللفظية التي طالتهم من قبل عميد الشرطة المذكور و بمحاكمته و مساءلته.
 و للتذكير فإن الدولة المغربية عوض أن تلجا عبر قضائها غير المستقل لتحريك الدعوى العمومية طبقا لتشريعاتها الوطنية و طبقا للمواثيق و العهود الدولية لحقوق الإنسان، لجأت في أكثر من مرة منذ سنة 2006 إلى ترقية و نقل مجموعة من المسؤولين المتورطين في ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان إلى مدن داخل المغرب بعد تناول أسمائهم في تقارير بعض المنظمات الحقوقية الدولية و المغربية و الصحراوية ، إضافة إلى شروع معظم الضحايا الصحراويين منذ 2005 في وضع شكاوى كل المتورطين في ممارسة التعذيب و العنف في حقهم .
الاثنين, أغسطس 18, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

هل سيكون الطلبة في مستوى التطلعات؟!

أيام قليلة فقط تفصلنا عن المؤتمر الثاني لإتحاد طلبة الساقية الحمراء و وادي الذهب أو مؤتمر إعادة تأسيس المنظمة بعد أن تمت ترقيتها إلى مصاف المنظمات الجماهيرية في المؤتمر الأخير للجبهة، منظمة إتحاد الطلبة التي كانت من بين أول المنظمات الجماهيرية من حيث الؤجود حيث تأسست إبان السنوات الأولى للثورة، بهدف تأطير و هيكلة هذه الفئة التي كان التنظيم السياسي للجبهة أنذاك في أمس الحاجة إليها، و قد كان مؤسسوا و قادة المنظمة أنذاك في مستوى المسؤولية و الحمل الثقيل الملقى على عواتقهم فتحملوا عديد المتاعب و الصعوبات من أجل تبليغ الرسالة و إقحام هذه الفئة لتعيش فعلا الثورة من أعماقها و تتولى زمام المبادرة في شتى المجالات، و قد نجحت في تكوين الطلبة و جعلهم من أهم الفاعلين داخل الإطار التنظيمي الموحد للجبهة.
هذا الدور الطلائعي الذي لعبته منظمة إتحاد الطلبة في سبعينات و ثمانينيات القرن الماضي تلاه للأسف الشديد تراجع حاد في عمل هذه المنظمة خاصة بعد وقف إطلاق النار، و إذا كان هذا التراجع يعود لعدة أسباب أهمها الضعف الذي لحق بالتنظيم السياسي للجبهة بصفة عامة أمام تغول “الدولة” ، و التهميش الذي طال مركزية الفروع لأسباب لا يسع المقام لذكرها، إلا أن هذا العجز في إيصال الخطاب السياسي للطلبة لم يجد ما يبرره.
بعد الكثير من الشد و الجذب و العمل أيضا، قدمت اللجنة التحضيرية للمؤتمر 13 للجبهة هدية للطلبة ــ ما يزال الوقت مبكر للحكم ما إذا كانت ستكون نعمة أم نقمة ــ و ذلك بإدراج مقترح ينص على ترقية منظمة إتحاد الطلبة إلى مصاف المنظمات الجماهيرية و هو ما زكاه المؤتمرون بإعتباره “مطلبا ملحا” خاصة في ذلك الوقت الذي كانت تشهد فيه المنطقة العربية ثورات و إنتفاضات كان أبطالها شباب و طلبة، هذه الترقية و أهدافها المعلنة و الخفية أثارت الكثير من الجدل و أسالت الكثير من الحبر بين مؤيد و معارض و لكل حججه و مبرراته، و بما أن المؤتمر هو السيَد بإعتباره أعلى سلطة في التنظيم فقد أصبح الجميع (المؤيد و المعارض) أمام الأمر الواقع و أمام الخيار الذي حاز على أغلبية “التأشيرات”.
ثلاث سنوات مرت بعد مؤتمر الجبهة ، كانت بمثابة الفترة “الإنتقالية” التي لم يتم فيها عقد المؤتمر التأسيسي بحجة أنه ليس من “الأولويات” لدى القيادة السياسية ، و أن خزينة الدولة لا يمكنها تحمل أعباء أكثر من إستحقاق و طني واحد في السنة إلى غير ذلك من الحجج التي كانت حاضرة كلما طرح إشكال “متى نعقد المؤتمر؟”
ثلاث سنوات تم فيها التركيز على “العمل الخارجي” و إن كان ذلك على حساب الهدف الأساسي للإتحاد و على حساب أهم مكونات هذا الجسم، ليتواصل بذلك غياب الخطاب السياسي عن القواعد الطلابية ، و يتواصل فشل المنظمة على الأقل في إستقطاب الطلبة و تكوينهم وتستمر بذلك أيضا النظرة الدونية لهم بإعتبارهم مجرد وعاء إنتخابي يتم اللجوء إليه وقت الحاجة.
أيام معدودة و سيكون الطلبة على موعد مع التاريخ، فإما أن يثبتوا أنهم في مستوى أمال و تطلعات شعبهم و قضيتهم التي تحتاجهم في هذا الوقت بالذات الذي تعرف فيه منعطفا بالغ الأهمية، و إما أن يثبتوا أنهم لا يعدوا أن يكونوا جزء من جسم نخره الضعف و الوهن و الحسابات الضيقة ليتلاشى بذلك بصيص الأمل المتبقي.
هي إذن فرصة للطلبة ليبرهنوا أنهم قادرون على إعطاء صورة مشرفة لمنظمتهم و أنه بإمكانهم حمل المشعل و إحداث التغيير نحو الأفضل، هي فرصة لإسكات الأفواه المنتقدة و التي طالما إعتبرت الطلبة مجموعة من “الصبية” العاجزين عن تقديم اية إضافة ، كل هذا لن يكون ممكنا إلا إذا إرتقى الطلبة بأفكارهم و سلوكياتهم و جعلوا مصلحة المنظمة و مصلحة المشروع الوطني فوق أي إعتبار و أدركوا أن الؤصول “السليم” هو الذي يكون عن طريق منافسة صحية و نزيهة.
لا شك أن الحشد الكبير الذي نمتلك من الطلبة في حاجة إلى منظمة تعكس طموحاتهم و تضع حلولا لمشاكلهم ، هم بحاجة إلى منظمة تستوعبهم كلهم دون إستثناء، بمعنى أن يكون فيها مكان لمن يؤيد و من “يعارض” لمن يمدح و لكن أيضا لمن “ينتقد” ، إن الطلبة بحاجة إلى منظمة تسع أفكارهم و تطلعاتهم ،هم يحتاجون إلى منظمة موحدة لا مكان فيها للتفرقة و التحزبات، منظمة تعيد الطالب إلى دوره المحوري وسط شعبه و مجتمعه.
إن أكبر تحد ينتظر الطلبة في المستقبل هو إعادة منظمتهم إلى المكانة التي ينبغي أن تتواجد بها بإعتبارها منظمة كل أعضائها مثقفون أو على الأقل متعلمون و حملة شهادات و بالتالي فإن المطلوب هو أن تعود المنظمة إلى أن تشكل ذلك الخزان للإطارات القادرة على تولي مختلف المناصب ، و فرض تجسيد التداول كمطلب ملح و ضامن لإستمرارية المشروع الوطني الذي لم يحقق أهدافه بعد.
تحديات كثيرة أخرى تنتظر المنظمة يبقى أهمها معالجة النفور و العزوف الحاصلين على مستوى الطلبة فيما يتعلق بالمشاركة في البرامج السنوية للإتحاد، كذلك تراجع ذووا القدرات و الكفاءات عن تحمل مسؤوليات داخل المنظمة ، بالإضافة إلى ضرورة إعادة النظر في نوعية البرامج المقدمة و التي تشهد شبه مقاطعة لأسباب يجب النظر فيها ووضع الحلول المناسبة لها، هذا فضلا عن تدعيم الهيكلة و تقويتها.
خلاصة القول أن الجميع ينتظر و يترقب هذه الأيام ما سيقدمه الطلبة في مؤتمرهم ، و الكل يعقد الكثير من الأمال على هذه الفئة علها تُبقي على بصيص الرجاء المتبقى في جيل بأكمله ، فهل يا ترى سيكون الطلبة في مستوى التطلعات؟ وحدها الايام كفيلة بالإجابة.
بقلم : المحفوظ محمد لمين بشري.
الاثنين, أغسطس 18, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

اعلان حالة طواريء في المنطقة بسبب المخاوف من طائرات انتحارية قادمة من ليبيا

أكدت مصادر فى منطقة الساحل مشاركة جيوش دول غربية وعربية في مناورات عسكرية لمواجهة تهديدات محتملة بقيام الإرهابيين بشن هجوم انتحاري جوي تستخدم فيه طائرات مدنية يشبه هجوم 11 سبتمبر الذى استهدف مركز التجارة العالمي فى نيويورك.
وأكدت مصادر اعلامية أن موريتانيا واحدة من الدول التى قد يستهدفها الارهابيون ب11 طائرة مدنية ليبية اختطفت مؤخرا من مطار طاربلس الدولي .
كما قام المغرب بنشر بطاريات صواريخ ببعض المدن المغربية اضافة الى المناطق المحتلة من الصحراء الغربية بسبب المخاوف من تطورات الاوضاع الامنية بليبيا.
كما اتخذت الجزائر التي تشترك في حدود مباشرة مع ليبيا عدة اجراءات تحسبا لاي طاريء قد يحدث بعد سيطرة متشددين اسلاميين على مطار طرابلس وقيام طائرات مجهولة بقصف العاصمة الليبية في الساعات الماضية.
وطبقا لمصادر مطلعة تشارك 9 دول ضمن هذه المناورة التدريبيّة، ويتعلق الأمر بكل من جيوش : إسبانيا وفرنسا وموريتان والبرتغال وإيطاليا ومالطا والمغرب وتونس والجزائر، على أن يتركز التعاطي، خلال التفعيل الميداني، مع تنفيذ تحركات قتالية مشتركة لصدّ أي استعمال للطائرات المفقودة بليبيا.
الاثنين, أغسطس 18, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الرئيس الفرنسي يكرم العداءة الصحراوية ليلى اميدان

كرم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يوم 18 يوليو الجاري بقصر الاليزي العداءة الصحراوية ليلى اميدان الفائزة بالميدالية البرونزية في البطولة الاوروبية لألعاب القوى التي احتضنتها مدينة زوريخ السويسرية، الى جانب الرياضيين الفرنسيين المشاركين في التظاهرة الاوروبية.
كما حظي المشاركون باستقبال شعبي حافل جرى بعده القيام بجولة استكشافية لمعالم العاصمة الفرنسية.
وياتي تألق العداءة الصحراوية ليسلط الضوء على الدور الذي تلعبه الرياضة في التحسيس بالقضايا العادلة ومنها القضية الصحراوية.
الاثنين, أغسطس 18, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

البشير يطرق أبواب قصر ملك المغرب!

كتب بواسطة : futurosahara on 17‏/08‏/2014 | الأحد, أغسطس 17, 2014

بقلم : محمد بنو
في خرجة جديدة من خرجاته السياسية المعهودة التي صاحبت مساره النضالي في إطار جبهة البوليساريو، صرح الرجل الثاني سابقا في الجبهة  و وزير الدولة الحالي في حكومة عبد القادر الطالب عمر، لوكالة المغرب العربي للأنباء المستقلة، أنه طلب لقاء ملك المغرب إما في الرباط أو في مراكش، و لم يكشف البشير مصطفى السيد ما إذا كان الطلب باسم الأمانة الوطنية للجبهة أم باسمه الشخصي، و اكتفى بالقول: " ... محمد السادس هو من يمسك بتلابيب كل شيئ هناك، لذا طلبت مقابلته في الرباط أو في مراكش منذ سنوات شريطة أن يكون عبر طائرة خاصة جزائرية". و في تعليقه على ما نشرته وسائل إعلام مغربية بخصوص مفاوضات تجري لاستقطابه بوساطة خلهن ولد الرشيد رئيس ما يسمى بـ "الكوركاس"، قال البشير: " ... الخبر الحقيقي مرهون بالفعل و حصول المقابلة مع ملك المغرب ... و خلهن ولد الرشيد مغلوب على أمره مثله مثل غيره."
إنها مفاجئة الدخول السياسي الجديد بامتياز، و لا غرابة في ذلك، فالرجل عرف بكثرة مفاجئاته السياسية التي تجاوزت حدتها، في أحيان كثيرة، قدرة رفاقه في القيادة الوطنية على تفهم مزاجه السياسي ذو الطابع الخاص. لقد أدرك البشير جيدا أنه يحمل من الأمانة حِملين، فكان ذلك حافزا دفعه أكثر من مرة إلى صب جام غضبه في وجه رفاقه بلباقة تارة و بعجرفة تارة أخرى، فكان كثير الهجر لهم، دائم القطيعة مع برامجهم. تلقى الرجل الضربات تلو الضربات، تعرض للنفي الإضطراري خارج المخيمات، خططوا لاغتياله سياسيا أكثر من مرة، لكنه ظل عصيا يقاوم حينا و يصارع أحيانا أخرى. لقد ظل البشير وفيا لقضية شعبه العادلة و لفكر و روح أخيه الشهيد الولي مصطفى السيد. فما الذي حذا به هذه المرة إلى طرق أبواب قصر ملك المغرب؟ أمن أجل مصلحة القضية الوطنية، أم لحاجة في نفس البشير؟
تقلد البشير مصطفى السيد عدة مناصب سامية في الجبهة و في الحكومات الصحراوية المتعاقبة منذ إعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، و لعل أهم تلك المناصب تقلده لحقيبة الخارجية، والأهم من ذلك قيادته للمفاوضات مع كل من موريتانيا و المملكة المغربية، حيث توج الأولى باتفاقية السلام الموقعة في الجزائر بتاريخ 5 اغسطس/ أوت 1979، و التي انسحبت بموجبها موريتانيا من إقليم واد الذهب و اعترفت بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، و على الرغم من الأهمية الاستراتيجية للإتفاقية في تلك المرحلة، إلا أن السؤال الذي ظل عالقا إلى اليوم في أذهان الصحراويين هو: لماذا رفض البشير العرض الموريتاني القاضي بتسليم إقليم واد الذهب لسلطة الأمم المتحدة؟ و هو الذي يعلم علم اليقين أن قدرات جيش التحرير الشعبي الصحراوي في تلك المرحلة لا تقوى على صد أي هجوم محتمل للقوات المسلحة الملكية الغازية. أما المفاوضات مع المملكة المغربية فقد أبعد عنها في يوليو 1997.
ككل السياسيين، للبشير ما له من انجازات، و عليه ما عليه من انزلاقات و إخفاقات. ففي عهده، نشطت الدبلوماسية الصحراوية و أصبحت تؤرق نظيرتها المغربية، فتوالت الاعترافات بالدولة الصحراوية، و ازداد عدد مكاتب الجبهة و سفارات الجمهورية عبر العالم، و فُرض على الراحل الحسن الثاني استقبال أول وفد مفاوض عن جبهة البوليساريو بقصره  في مراكش سنة 1989  بقيادة البشير مصطفى السيد. و من أهم ما رشح عن ذالك اللقاء تصريحات صحفية للبشير أدلى بها سنة 2010 نورد منها المقتطفات التالية: "... إننا كنا قريبين من حل مشكلة الصحراء مع الراحل الحسن الثاني ... كانت هناك خطوات هامة في اتجاه حل المشكل نهائيا ... قال لنا الملك: لقد استرجعت الأرض فساعدوني على أن أسترجع قلوب الصحراويين ... قال لنا الحسن الثاني: إذا ما أسفر الإستفتاء عن استقلالكم سأكون أول من يفتتح سفارة لكم في الرباط".
لم يشكل لقاء مراكش آخر موعد للبشير مع قصر ملك المغرب، فقد تلاه لقاء الرباط أيام 4 ـ 5 ـ 6 سبتمبر 1996، حينها قاد البشير الوفد الذي قابل محمد السادس عندما كان وليا للعهد، كما قاد عدة وفود للتفاوض مع المملكة المغربية إلى كل من الجزائر، باريس، مدريد، جنيف، أديس أبابا، لندن، نيويورك و غيرها. فلماذا أبعد البشير بعد كل هذه الخبرة و هذا التراكم السياسي الحافل؟ و من أبعده؟ و ما هي مبررات إبعاده؟
للإجابة عن هذه التساؤلات، نورد تصريحا للبشير أصدره مباشرة بعد سحب ملف المفاوضات من بين يديه ـ التصريح خص به نشرة "7 أيام" الصادرة بتاريخ 19 يوليو1997، و التي كانت تصدرها وزارة الخارجية في عهده ـ  يقول فيه: "... أما معنى تغيير تشكيلة الوفد الصحراوي، فتعني في القاموس العالمي و في العرف الدبلوماسي، وجود خلاف حاد على مستوى القيادة الصحراوية في ما يتعلق بالتقييم و التعاطي، تفسير قد يدنو فيكون تقصيرا في قيادة الوفد، و قد يبتعد حتى يصل حدود التسفيه و التخوين. أما في القاموس المحلي فلك أن تختار ما شئت من التأويلات الرائجة و المروجة، كالتكافؤ في المستويات الشكلية بتغليب صفة رئاسة الوزراء التي يحضر بها عبد اللطيف الفلالي على صفة وزارة الخارجية، و التي كانت هي الصفة التي ارتحنا إليها و أكدنا عليها لنبعد وزير الداخلية المغربي، و نحد من التأويلات المغرضة و الاستغلال الدعائي حول الطبيعة الداخلية غير الدولية للنزاع مع المغرب. مع أن أصحاب هذا التأويل قد سقط عنهم كون رئيس الوزراء المغربي قد حضر إلى لندن قبل الحضور إلى لشبونة، و نسوا أيضا أن رئاسة الوزراء في النظام المغربي مكلفة بادارة الملفات الاقتصادية ليس إلا. أما عن تغييب وزير الخارجية الصحراوي عن اللقاء الثاني فيرجع إلى القرار المفاجئ بتغيير تشكيلة الوفد الصحراوي، و الذي جاء بعد تحريض الممثل بواشطن ـ و الذي تمر عبره المراسلة مع الامم المتحدة في غياب الممثل بنيويورك ـ بما لا أساس له، لجهة القرار لتغيير تشكيلة الوفد، و هو ما حصل بالفعل."
من خلال هذا التصريح يبدو أن البشير لم يكن راضيا بتاتا عن قرار إبعاده عن ملف المفاوضات مع المملكة المغربية، بل اعتبره قرارا مجحفا في حقه.
ظن أصحاب القرار أنهم هذه المرة وجهوا الضربة القاضية التي ستخلصهم من عبئ رفيق دربهم الذي أصبح لا يطاق، لكن الرجل طرق بابا لم يكن ليخطر لهم على بال، توجه البشير صوب الولايات المتحدة الأمريكية و عقد عدة لقاءات مع كبار الموظفين في البيت الأبيض وعدهم خلالها بالسماح بإقامة قاعدة عسكرية أمريكية في الصحراء الغربية في حالة استقلال الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية. إلا أن رد الفعل جاء أعنف، فقد جرد البشير من جواز سفره الدبلوماسي الجزائري، و اضطر إلى الإغتراب القسري خارج المخيمات، حينها تلقى عرضا سخيا من السلطات الموريتانية فرفضه، و ظل لمدة طويلة خارج التغطية يرعى إبله في المناطق المحررة!
فما الذي دفع بالبشير، و منذ سنوات ـ حسب تعبيره ـ إلى طرق أبواب قصر ملك المغرب؟ هل وصل الخلاف بينه و بين رفاقه في الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو إلى حد الطلاق؟ أم أن الرفاق أدركوا، جميعهم، عجز وساطة الأمم المتحدة عن حل نزاع الصحراء الغربية و فضلوا تكليفه بعرض مقترح جديد للحل مباشرة على ملك المغرب؟
مهما يكن الأمر، فأبواب قصر محمد السادس لا زالت موصدة في وجه البشير لأسباب لا يعلمها إلا هم و وسيطه و صاحب القصر!. 

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ندوة رؤساء البرلمانات الافريقية تشدد على التعاون مع الامم المتحدة لحل نزاع الصحراء الغربية

شددت ندوة برلمانات الاتحاد الافريقي على ضرورة التعاون مع الامم المتحدة لايجاد تسوية لنزاع الصحراء الغربية، مؤكدة دعم المبعوث الافريقي الخاص الى الصحراء الغربية، جواكيم شيسانو.
واعرب رؤساء البرلمانات الافريقية في البيان الختامي الذي توج الندوة السادسة التي عقدت بمقر البرلمان الافريقي بمدينة ميرلاند يومي الاربعاء والخميس ، عن دعم جهود الامم المتحدة وانخراط الاتحاد الافريقي من اجل تسوية سياسية عادلة لنزاع الصحراء الغربية بما يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير ،مجددين الدعم لمبعوث الاتحاد الاتحاد الافريقي الى الصحراء الغربية،الرئيس الموزمبيقي الاسبق جواكيم شيسانو.
وعرفت الندوة عديد المداخلات المؤيدة لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، كما كانت مناسبة للوفد الصحراوي المشارك لاجراء عديد اللقاءات مع رؤساء البرلمانات والوفد المشاركين.
وشارك في الندوة وفد صحراوي برئاسة رئيس المجلس الوطني الصحراوي ،خطري ادوه اضافة الى اعضاء من المجموعة البرلمانية الصحراوية في برلمان عموم افريقيا، كل من السنية احمد و سعيد الجماني و جمال البندير والسفيرالصحراوي في جنوب افريقيا، صلحة العبد.
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

جمعية التواصل تتسلم جائزة ذهبية في مهرجان مدينة يوذيو الباسكية

تسلمت جمعية الجالية الصحراوية بمدينة يوذيو الباسكية ميدالية ذهبية بعد اختيارها كأحسن جمعية في السنة, وذلك في مهرجان المدينة السنوي الذي منحت " ألتواصل "  شرف إعطاء إشارة انطلاقه بحضور السلطات البلدية وجمع غفير من المواطنيين وحضور مكثف للجالية الصحراوية المقيمة بالبلدية وما جاورها.
وقد تسلم الجائزة  نساء وشباب من الجمعية تقديرا للجهود التي بذلتها الجمعية في مساعدة الجالية الصحراوية على الاندماج داخل المجتمع الباسكي .
جمعية التواصل ومن خلال الكلمة التي القاها ممثل عنها شكرت السلطات البلدية ولجنة المهرجان والجمعيات ومختلف الحساسيات السياسية وأصدقاء الشعب الصحراوي.
وأعتبرت أن هذا التكريم  هو تكريم للشعب الصحراوي ودعم لقضيته العادلة  ولحقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال منوها بأواسر الاخوة والصداقة التي تربط الشعبين الباسكي والصحراوي وقيم الاحترام المتبادل بين ثقافات الشعوب.
يذكر أن القاعة التي احتضنت الحفل كانت مزينة بالأعلام الوطنية الصحراوية. 

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ولد ابيهى : أول طيار موريتاني عسكري يستقيل احتجاجا على حرب الصحراء الغربية

يحتفظ  الطيار الموريتاني ابراهيم ولد ابيهى أول طيار موريتانى يفرض استعمال اللغة العربية في رحلات الخطوط  الجوية الإفريقية بذكري طيبة، لدى عارفيه وفي أوساط محبيه، فهو بالإضافة إلى كونه أول طيار افريفى يتولى تكوين الطياريين الفرنسيين، يعد ايضا اول طيار عسكري يستقيل رفضا للمشاركة في حرب الصحراء الغربية التي شنها نظام المختار ولد داداه لابادة الشعب الصحراوي.
يذكر كذلك ان ولد ابيهى، يمتلك ب إحدى أكبر مكتبات الشعر العربي، بل يعد مرجعية في حفظ وتذوق الشعر الجاهليي.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.

الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

أصداف العبودية: الوهم الذي يطارد العبيد حتى وهم احرار!!

بقلم: أزعور ابراهيم
لم تمثل ظاهرة العبودية الورقة اليابسة في ربيع الثورة الصحراوية منذ بدايتها وحتى التخلص من الظاهرة والقطيعة معها لم يشكل تحديا يذكر نظرا لمستوى التقبل السريع لهذا الاجراء الثوري على المستوى الشعبي.
وعلى الرغم من نظرة العقيدة الثورية الى معنى الحرية وارتباطه بالارض الا ان البداية كانت بالانسان الذي كان يمثل تحريره من عقد جمى مثل الخوف والجهل والقبلية والعبودية اولوية، فكانت البداية بالانسان.
اليوم يرى الصحراويون العبودية مجرد صوت من الماضي البعيد جدا تلاشى مع قيام الثورة، ويعود الفضل في ذلك الى مجموعة القيم الثورية والاخلاقية التي طالبت ونادت بالحرية الفردية وجعلت انه من غير الممكن بعد ذلك منح اي كان الحق في ممارسة فعل العبودية المخزي على احد، يومها نالها العبيد كل الحقوق التي يتقاسمها البشر، وتغيرت النظرة اليهم من " الأجناس المناكيد" الى " الإخوة الخضر" فأصبحوا شركاء في المأكل والمشرب والمسكن واخوة في السلاح والمصير، ليس للعبيد اليوم احياء هامشية يعيشون فيها في معزل عن المجتمع، ولايعاملون معاملة دونية ونظرة الناس لهم ثابتة وطبيعية ومميزة.
تعود جذور العبودية الى مورثات الحروب القبلية التقليدية التي غالبا ما كان يدفعها الجشع والبحث عن المكاسب باقل التكاليف، وقد ادى العديد من معارك الماضي الى عمليات نهب وسلب لاشخاص تم بيعهم بعد ذلك في اماكن بعيدة على انهم عبيد، وخلال الفترة الاستعمارية اختبئ العديد من هؤلاء المغلوب على امرهم قهرا وراء مهنة الرعي في المناطق الصحراوية ونادرا ما ظهر بعضهم كخدم في المنازل خلال الفترة القصيرة من عيش الصحراويين بالمدن قبل ان يتحول الجميع للعيش في مدن القماش في الملاجئ بسبب حالة الغزو المغربي للصحراء.
اليوم يدين الصحراويون لثورتهم بالفضل في اشياء عديدة، لكن فضلها على السود يعد انجازا كبيرا بالنظرة الى المحاولات المتواضعة لمجابهة الوضع المشابه في دول مجاورة تنعم بالاستقلال منذ زمن بعيد.
اليوم تكاد العبودية كخطيئة منسية تعود الى واجهة الاطماع الفردية المشبوهة، خاصة من ذوي البشرة السوداء، والذين بدأوا متذمرين وغير مقتنعين بما تمنحه الحياة الحرة الجديدة من فرص رغم انتشار عدم المساواة في العالم كله بما في ذلك الولايات المتحدة الامريكية التي يستهلك سكانها ثلث انتاج العالم من العقاقير للتخلص من الإكتئاب والتعاسة.
وقد وجد بعض من السود الفضل في نبش الماضي، عله يعينهم على الصعود الى أعلى التلة في لعبة السلطة، او احراز مكاسب ظرفية متوفرة دوما في سلة فرص الاطماع الموسمية.
ليس "للمظالم" الجديد شكل محدد ولا سقف معلوم في مسيرات الملونين التي غالبا ما رآها الناس تجوب الشوارع، وحتى الناس انفسهم لايفهمون سر هذه الفوبيا السوداء في اسطورة التمييز بعد ان كانت عبارة عن صورة نافقة في اذهان الصحراويين منذ زمن لاتمكن الاستهانة به، آمن الناس خلاله بحقيقة مردها ان جوهر السياسة هو اتباع السلوك العقلاني الذي يلزم بعدم تعقيد الامور للحفاظ على اكبر قدر ممكن من التعايش كشرط للبقاء.
والصورة التي يحاول البعض تثبيتها الان في اذهان الناس هي صورة غير حقيقية في الواقع بل منزوعة من اطارها الحقيقي ولاتتعدى كونها مجرد ثقب يراد له ان يتوسع ويلتهب في دائرة حلقات شراء الضمائر الذي يدور حديثه بين الاعداء ومرتزقة السياسة الموسمية ولعل ابرز اهدافه تحويل الصراع على الأرض الى صراع بين الضحايا، ويبقى ثمن الحرية اكبر بكثير من الحرية نفسها ما لم يعلم الضحايا وبكل الوان الطيف الصحراوي بهذا فيستعدون لدفعه مجددا.

يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ﺍﻻﻡ ﻭ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﺔ أميمينة امادا عبد الفتاح في ذمة الله

قال الله تعالى: " كل نفس ذائقة الموت, وإنما توفون أجوركم يوم القيامة " .
وقال جل جلاله: " يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي " صدق الله العظيم.
ببالغ الأسى والحزن تلقينا بمجلة المستقبل الصحراوي نبأ وفاة ﺍﻻﻡ ﻭ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﺔ أميمينة امادا عبد الفتاح التي انتقلت الى جوار بارئها يوم الاربعاء ٢٠١٤/٨/١٣ ببلدة أبير تغيسيت بالاراضي المحررة.
وعلى إثر هذا المُصاب الجلل نتقدم في هيئة تحرير مجلة المستقبل الصحراوي بتعازينا الى عائلة الفقيدة ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبلها بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهلها وذويها جميل الصبر والسلوان.
إنا لله و إنا اليه راجعون
هيئة تحرير مجلة المستقبل الصحراوي
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

ﺍﻻﻡ ﻭ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﺔ لالة منت صل في ذمة الله

قال الله تعالى: " كل نفس ذائقة الموت, وإنما توفون أجوركم يوم القيامة " .
وقال جل جلاله: " يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي " صدق الله العظيم.
ببالغ الأسى والحزن تلقينا بمجلة المستقبل الصحراوي نبأ وفاة ﺍﻻﻡ ﻭ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﺔ لالة منت  صل يوم ﺍلجمعة 15/08/2014 عن عمر ناهز 60 سنة .
  ﺍﻧﺨﺮﻃﺖ ﺍﻟﻤﺮﺣﻮﻣﺔ ﻓﻲ ﺻﻔﻮﻑ ﺍﻟﺠﺒهة الشعبية ﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺴﺎﻗﻴﺔ ﺍﻟﺤﻤﺮﺍﺀ ﻭﻭﺍﺩ ﺍﻟﺬﻫﺐ ﻣﻨﺬ ﺳﻨﺔ 1975
وبقيت صامدة ﺍﻟﻰ ﺍﻥ ﻭﺍﻓاها الاجل المحتوم  في مدينة أنواذيبو الموريتانية.
وعلى إثر هذا المُصاب الجلل نتقدم في هيئة تحرير مجلة المستقبل الصحراوي بتعازينا الى عائلة الفقيدة ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبلها بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهلها وذويها جميل الصبر والسلوان.
إنا لله و إنا اليه راجعون
هيئة تحرير مجلة المستقبل الصحراوي
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

جيش الاحتلال ينصب صواريخه بالمناطق المحتلة والقيادة الصحراوية تلتزم الصمت

علم من مصادر اعلامية في المناطق المحتلة آن القيادة العليا لقوات الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية٫ آمرت بنصب صواريخ "ارض جو" قرب ميناء مدينة العيون المحتلة ، ومدن محتلة اخرى مثل : بوجدور و الداخلة، و بالقرب من منجم الفوسفاط بمنطقة بوكراع شرق مدينة العيون المحتلة٫ وكذا بالقرب من مولدات الطاقة الريحية بالمنطقة.
ولم تصدر القيادة الصحراوية اي بيان يندد بالتصرفات المغربية خاصة وان المنطقة تخضع لرقابة الهيئة الاممية عن طريق قوات بعثة المينورسو، لكن يبدو ان عمل هذه القوات منصب فقط على مراقبة تحركات الجيش الصحراوي فيما قوات الاحتلال المغربية تتصرف بكل ارحية في المناطق الصحراوية المحتلة، وبعتقد ان المخاوف من تهديدات بعض الجماعات الاسلامية المتشددة في المنطقة خاصة في ليبيا هي مادفعت المغرب الى تشديد اجراءاته الامنية.
واشارت مجلة المستقبل الصحراوي في وقت سابق الى ان بلدان المنطقة المغاربية يتخوفون من تطورات الاوضاع الامنية في ليبيا، خاصة بعد سيطرة متشددين اسلاميين على مطار طرابلس الدولي واختفاء 11 طائرة مدنية يعتقد ان هذه الجماعات قد تستخدمها في هجمات انتحارية على شاكلة هجمات 11 سبتمبر بالولايات المتحدة الامريكية. 

المصدر : الصحراء الآن + المستقبل الصحراوي
يمكنك مشاركة الموضوع مع اصدقائك عن طريق الضغط على إشارة الفيسبوك ادناه.
الأحد, أغسطس 17, 2014 | 0 التعليقات | إقرأ الموضوع كاملا

الاكثر قراءة في الموقع